• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

رئيس الاتحاد البوليفي يتوقع عقوبات قاسية من الفيفا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يوليو 2015

سوكري (د ب أ)

أكد كارلوس تشافيز أمين صندوق اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم «كونميبول»، خلال وجوده بمحبسه في أحد مخافر الشرطة البوليفية أن كرة القدم في بوليفيا قد تتعرض لتوقيع عقوبات قاسية إذا انتهى به الأمر في أحد السجون بسبب اتهامه بارتكاب جرائم مالية.

وقال تشافيز الذي يشغل أيضاً منصب رئيس الاتحاد البوليفي لكرة القدم: «لا أستبعد توقيع عقوبات قاسية من قبل الفيفا وكونميبول على الكرة البوليفية، بسبب ما يحدث معي ومع الأمين التنفيذي للاتحاد البرتو لوزادو.»

وألقي القبض على تشافيز يوم الجمعة الماضي بأمر من وزارة العدل في بلاده، حيث اتهم بالفساد وارتكاب جرائم مالية بمعاونة آخرين مثل لوزادو مساعده الأول وعضو لجنة الانضباط في كونميبول، الذي وجهت إليه نفس الاتهامات. وتم احتجاز تشافيز في أحد المخافر انتظاراً لقرار قاضي الموضوع اليوم الثلاثاء في استمرار حبسه من عدمه.

وتقدم اتحاد بوليفيا لكرة القدم بشكوى أمام «الفيفا» وكونميبول يتهم فيها السلطات بالاعتداء على الحقوق الرئيسية للرئيس والأمين التنفيذي.

وقال الاتحاد البوليفي في بيان له: «الاتحاد سيسخر أقصى جهوده للحيلولة دون توقيع عقوبات على الكرة البوليفية في حال ضمان اتخاذ إجراءات مناسبة وإصلاح الضرر الذي لحق بالنزاهة والكرامة الشخصية لأعضائه». وتولى القضاء البوليفي التحقيق مع 20 مسؤولاً كروياً في الشهرين الأخيرين بعد فضيحة الفساد التي هزت أركان «الفيفا» وكونميبول.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا