• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

«الاعتدال الخريفي» يدفـع الأهالي للخروج إلى البر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 نوفمبر 2017

مريم بوخطامين (رأس الخيمة)

سجل المركز الوطني للأرصاد الجوية صباح أمس أقل درجة حرارة على مستوى الدولة في جبل جيس والتي بلغت 9 درجات مئوية، كما سجل المركز سقوط أمطار تراوحت ما بين الخفيفة والمتوسطة على بعض المناطق الشرقية والشمالية من الدولة.وقال متخصصون في الأرصاد والطقس: هذه الفترة من السنة تسمى بـ «الاعتدال الخريفي»، ونحن الآن في منتصفه، حيث تكون فترة النهار قصيرة، إشارة منه بدخول فترة الشتاء بعد انقضاء «فترة الاعتدال الخريفي» في 22 من ديسمبر القادم، مشيرين إلى تميز تلك الفترة فلكياً بتعامد الشمس على خط الاستواء عند بداية فصله ثم يزحف هذا التعامد جنوباً حتى يصل إلى مدار الجدي عند الانقلاب الشتوي في 22 ديسمبر، وعليه يأخذ ميل ظل الزوال بالزيادة خلال الفصل، ويكون ميل الشمس عند الزوال «وسط السماء» بحدود 65 درجة. ومع نهاية الفصل يصل الميل إلى حدود 41 درجة في الإمارات، كما يتساوى الليل بالنهار عند بداية الفصل، ثم يبدأ النهار بالنقصان تدريجياً، حتى يصل النهار إلى أقل مدة خلال العام مع نهاية فصل الخريف ودخول الشتاء فلكياً في 22 ديسمبر، وحينها يكون شروق الشمس من جهة الشرق الجغرافي تماماً وغروبها من جهة الغرب الجغرافي تماماً.

ويظهر الشفق البروجي قبل الفجر في النصف الأول من فصل الخريف، وهو ضوء هرمي قاعدته الأفق الشرقي ويمتد طولاً في السماء، ويُشاهد في المناطق المعتمة، وهو انعكاسات لضوء الشمس على المخلفات الكونية والأغبرة الواقعة بين الكواكب على مدار البروج، وهو يظهر قبل الفجر في الخريف، وبعد العشاء في الربيع. وفي هذه الفترة من السنة يبدأ الأهالي والعوائل في الخروج للبر والحدائق العامة والذهاب في رحلات عائلية للأماكن العامة والمكشوفة للاستمتاع بالأجواء الباردة مع انخفاض درجات الحرارة.وأكد مواطنون، أن الأجواء الغائمة ودرجات الحرارة المنخفضة تشجع محبي الطبيعة والتخييم والبر على التوجه للمناطق المكشوفة والتجول في ربوع المعالم الطبيعية في الدولة، سواء في المناطق الجبلية أو البر أو حتى الجلوس أمام الشواطئ والكورنيش، كونها تجدد الطاقة النفسية والبدنية ولما لها من روحانية عالية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا