• الخميس غرة جمادى الأولى 1439هـ - 18 يناير 2018م

حققت الربط مع العديد من الموانئ محلياً وإقليمياً وعالمياً

25 % النمو السنوي لمناولة البضائع العامة والسائبة في أبوظبي خلال 5 سنوات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 يناير 2018

بسام عبدالسميع (أبوظبي)

سجلت مناولة البضائع العامة والسائبة في «موانئ أبوظبي» معدل نمو سنوي بلغ 24.84 %، خلال الفترة من ديسمبر 2012 حتى الفترة نفسها من عام 2017، فيما سجلت مناولة الحاويات النمطية معدل نمو سنوي خلال تلك الفترة بلغ 13.77 %، وحققت مناولة البضائع المدحرجة «الرورو»، معدل نمو سنوي بلغ 10.44%، بحسب الكابتن محمد جمعه الشامسي الرئيس التنفيذي لشركة لموانئ أبوظبي.

وقال الشامسي، في تصريحات لـ«الاتحاد» أمس، «إن موانئ أبوظبي حافظت منذ تأسيسها في العام 2006 على معدلات نمو إيجابية، نتيجة لنجاح استراتيجية أبوظبي الاقتصادية والمناخ الاستثماري المستقر والجاذب، والبنية التحتية المتطورة، وإطلاق العديد من المشاريع الاستراتيجية كان لها دور داعم في مواصلة موانئ أبوظبي تعزيز إيراداتها خلال السنوات الماضية».

وأضاف الشامسي: تسعى الشركة خلال الفترة المقبلة، إلى مواصلة تحقيق النمو في كل الموانئ ووحدات الأعمال التابعة لها بما يسهم في زيادة مساهمتها في إجمالي الناتج المحلي، وتوسيع قاعدة الشركاء التجاريين، واستقطاب المزيد من الاستثمارات والشركات إلى مدينة خليفة الصناعية التي تعد واحدة من أكبر المناطق الصناعية والخدمات اللوجستية في العالم، وكذلك منطقة التجارة الحرة لميناء خليفة والتي تعد أكبر منطقة تجارة حرة من نوعها في الشرق الأوسط».

وتوقع، تحقيق المزيد من النمو في بقية الموانئ التابعة للشركة ووحدات الأعمال، مثل محطة أبوظبي للسفن السياحية و«سفين»، عبر تقديم حلول وخدمات جديدة ومبتكرة تلبي احتياجات العملاء المتزايدة.

وأشار الشامسي، إلى أن افتتاح ميناء خليفة في العام 2012 شكل نقلة نوعية في تاريخ أعمال الشركة، مبيناً أن الميناء يعد من أهم المشاريع المتكاملة في إمارة أبوظبي والتي تسهم في تحقيق الأهداف والخطط الاستراتيجية لرؤية أبوظبي الاقتصادية 2030، وأحد أهم مشاريع البنية التحتية في الإمارات، فضلاً عن أنه أول ميناء شبه آلي في المنطقة وأحد أكثر الموانئ العالمية تطوراً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا