• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الأول من نوعه على مستوى الأجهزة القابلة للارتداء

«معصم يد ذكي» يتحول من «ساعة» إلى «سماعة بلوتوث»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 يناير 2015

الساعة مصنعة من مواد لا تسبب الحساسية كما أن ألوانها ثابتة لا تتغير

يحيى أبوسالم (دبي)

لا يخفى على أحد أن العام الماضي، شهد منافسة قوية بين الشركات التكنولوجية فيما يتعلق بمنتجاتها وابتكاراتها الذكية، خصوصاً عند الحديث عن الأجهزة التقنية القابلة للارتداء، مثل النظارات والساعات وحتى الأحذية.. وغير ذلك الكثير. إلا أن العدد الكبير من هذه المنتجات الذكية والوظائف المتميزة، غير أن أياً منها لم يقدم سوى وظيفة مركزية واحدة، باستثناء ساعة أو معصم هواوي الذكي «TalkBand B1»، الذي يعتبر الأول من نوعه القادر على التحول من ساعة يد ذكية إلى سماعة بلوتوث قادرة على الاتصال بهاتفك الذكي واستقبال المكالمات الهاتفية.

رغم أن فكرة الساعة الذكية أو معصم اليد الذكي القادر على تسجيل الكثير من القراءات التي تخص الحالة الصحية لجسم الإنسان أو تلك التي تساعده على عمل الحميات والتقليل من وزنه من خلال حساب كمية الكالوري التي يحصل عليها باليوم، ورغم كثرة الساعات القادرة على القيام بمثل هذه المهام وغيرها، إلا أن ساعة شركة هواوي الصينية الجديدة، تختلف بعض الشيء، من حيث قدرتها والوظائف القادرة على القيام بها.

فكرة جديدة

الساعة الصينية مصنعة من مواد لا تسبب الحساسية بالإضافة إلى أن ألوانها ثابتة لا تتغير من أشعة أو من تعرق اليد، كما أنها مصممة لمقاومة الماء والغبار بدرجة IP57، مما يعني أنها قادرة على الصمود أسفل الماء بعمق متر واحد لغاية 30 دقيقة، وبذلك ستكون مناسبة لعشاق السباحة أو عشاق الرياضات البحرية المختلفة، حيث ستتمكن من حساب الكثير من القراءات الصحية الناتجة عن المجهود البدني الذي يقومون به. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا