• الأحد 06 شعبان 1439هـ - 22 أبريل 2018م

للمرة الأولى منذ 10 سنوات

فتح معبر رفح بالاتجاهين بإشراف السلطة الفلسطينية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 نوفمبر 2017

علاء مشهراوي، عبدالرحيم حسين (غزة، رام الله)

فتحت السلطات المصرية أمس معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة لمدة ثلاثة أيام للحالات الإنسانية للمرة الأولى منذ تسلم السلطة الفلسطينية المعابر في قطاع غزة من حركة حماس في الأول من نوفمبر.

وأفاد مسؤول فلسطيني في المعبر بأن البوابة المصرية للمعبر «فتحت عند التاسعة صباحاً وسُمح بمرور أكثر من عشر حافلات حتى الظهر». والمعبر مفتوح حتى الخامسة مساء في الاتجاهين، وفي حين لا توجد قيود على دخول العائدين إلى غزة، ويسمح بالمغادرة للمرضى والطلبة وحملة الإقامات والجنسيات الأجنبية والحاصلين على أذونات مصرية خاصة.

وتتضمن كشوفات الراغبين في السفر إلى مصر لدى وزارة الداخلية في غزة نحو عشرين ألف اسم، في حين هناك آلاف عالقون في مصر ويرغبون بالعودة. وتعود آخر مرة فتح فيها معبر رفح للحالات الإنسانية والاضطرارية إلى 27 أغسطس الماضي. ومنذ بداية 2017، فتح معبر رفح لمدة 14 يوماً، وفق موقع وزارة الداخلية في غزة الذي لا تزال تديره حماس.

وعبر مفيد الحساينة، وزير الأشغال العامة والإسكان، خلال مؤتمر صحفي في معبر رفح عن «الشكر لجمهورية مصر العربية والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ووزير المخابرات العامة المصري خالد فوزي، وكل الشعب المصري على فتح المعبر أمام أبناء شعبنا».

وقال الحساينة «هذا اليوم الأول لفتح المعبر وهو باكورة أول عمل لحكومة الوفاق الوطني بعد تسلم مهامها في معبر رفح لتفقد المسافرين وأوضاعهم وتسهيل سفرهم وتنقلهم عبر المعبر». وشدد الحساينة على «أن حكومة الوفاق الوطني هي على أتم الجاهزية لتحمل مسؤولياتها ومهامها تجاه أبناء شعبنا في كل القضايا»، متمنياً «رفع المعاناة عن أبناء شعبنا في القطاع» الخاضع لحصار إسرائيلي محكم منذ 2006. ... المزيد