• الثلاثاء 08 شعبان 1439هـ - 24 أبريل 2018م

التعريف ببرنامج «التمكين» وانتخابات المجلس

«شؤون الوطني» تثقف منتسبي الخدمة الوطنية بالتجربة النيابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 نوفمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

نظمت القيادة العامة للقوات المسلحة ممثلة بهيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية حلقة شبابية لمنتسبي الخدمة الوطنية بالتعاون مع وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي ومجلس الإمارات للشباب، تعد الأكبر منذ إطلاق هذه المبادرة، بهدف التعريف ببرنامج التمكين الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، عام 2005 وانتخابات المجلس الوطني الاتحادي.

وتم خلال الحلقة التي حضرتها معالي شما بنت سهيل المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب، رئيس مجلس الإمارات للشباب، وطارق هلال لوتاه وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي نيابة عن معالي عبد الرحمن العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، وعدد من كبار ضباط القوات المسلحة، التعرف إلى آراء منتسبي الخدمة الوطنية والاحتياطية والحلول التي قدموها للارتقاء بالتجربة النيابية في دولة الإمارات.

وقالت معالي شما بنت سهيل المزروعي: إن برنامج التمكين الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، يؤكد حرص قيادة دولة الإمارات على تمكين أفرادها في المجالات كافة، وتأهيلهم ليكونوا فاعلين في المجتمع، من خلال البرامج والفعاليات التعليمية والتدريبية.

وأكدت المزروعي أن شباب الإمارات أثبتوا أنهم قادرون على ممارسة أدوارهم الوطنية بكفاءة عالية، والمشاركة في دفع عجلة التطور التي تشهدها الدولة على كافة الصعد، متسلحين بالعلم والمعرفة والقيم الإماراتية الأصيلة، وهو ما يميز شباب دولة الإمارات عن أقرانهم على مستوى العالم.

وأوضحت المزروعي، أن مبادرة الحلقات الشبابية أصبحت منصة تفاعلية حقيقية لدعم الشباب وتبادل النقاشات مع المسؤولين وصناع القرار في الموضوعات الشبابية الحيوية كالبيئة والتعليم والاقتصاد والسياسة والأمن والطاقة، مما يتيح لهم الفرصة بإظهار مواهبهم وأفكارهم لدعم تلك القطاعات. وعبرت المزروعي عن فخرها بمنتسبي الخدمة الوطنية الذين يشاركون جنباً إلى جنب مع أفراد القوات المسلحة في دعم منظومة العمل العسكري في الدولة، حيث أكدت بأن كافة أفراد المجتمع يفتخرون بكل فرد ينظم للقوات المسلحة أو للخدمة الوطنية، مؤكدةً أيضاً أن انتساب كوكبة مميزة من شباب الإمارات من مختلف التخصصات الوظائف في الخدمة الوطنية يسهم بشكل كبير في تبادل الخبرات والمعارف بينهم، وتدريبهم على أفضل العلوم والمهارات العسكرية والرياضية. وقال طارق هلال لوتاه وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي في المحاضرة التي ألقاها خلال الجلسة: «إن برنامج التمكين السياسي الذي أطلقه صاحب السمو رئيس الدولة أسس لمعالم المرحلة الجديدة من مراحل مسيرة التطور التي تشهدها الإمارات، كما شكل خطة عمل وطنية شاملة تضمنت مبادئ لتعزيز نسيج وحدتنا وزيادة تماسكنا الوطني والاستمرار في نهج التنمية المستدامة».

وانتهت الحلقة الشبابية بالاستماع إلى العديد من المدخلات والمقترحات التي أسهم بها منتسبو الخدمة الوطنية والتي تصب في دعم برامج تعزيز ثقافة المشاركة السياسية، كما تم الاستماع إلى مقترحات الشباب حول تعزيز التعريف بدور المجلس الوطني الاتحادي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا