• الأربعاء 05 جمادى الآخرة 1439هـ - 21 فبراير 2018م

تنفيذا لتوجيهات رئيس الدولة

توزيع 2723 سلة غذائية على الأسر الباكستانية النازحة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 يوليو 2013

وام

تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، بدأت إدارة المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان توزيع ألفين و723 سلة غذائية على الأسر النازحة من العمليات العسكرية في عدد من المناطق الباكستانية.

وقالت إدارة المشروع أن المبادرة تنفذ بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، وتمثل المرحلة الثانية من توزيع المساعدات الغذائية على الأسر النازحة في جمهورية باكستان الإسلامية حيث تم في المرحلة الأولى توزيع 30 ألف سلة غذائية قبل بداية شهر رمضان المبارك.

وأوضحت إدارة المشروع أن المبادرة تأتي في إطار حرص القيادة الرشيدة لدولة الإمارات على إيصال هذه المساعدات لمستحقيها ودعم المحتاجين والفقراء وتوفير مقومات الحياة الكريمة لهم، فضلا عن أنها تتويج للجهود والعلاقات المتميزة بين دولة الإمارات وجمهورية باكستان في إطار العمل الإنساني.

وأشارت إلى أن توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة الإنسانية تأتي في إطار حرص سموه الدائم على مساعدة الأسر النازحة وتوفير المواد الغذائية الأساسية لها والتخفيف من أثر المعاناة التي يعيشونها بسبب ظروفهم الصعبة وافتقارهم لمصادر الدخل وعدم قدرتهم على تأمين حاجاتهم من الغذاء لإطعام وإعالة أبنائهم إضافة إلى أنها تمثل المنهج الثابت للأيادي البيضاء لسموه والمقدمة للخير والبذل والعطاء لأبناء جمهورية باكستان الإسلامية.

وأوضحت إدارة المشروع الإماراتي إلى أنه تم تجهيز مواد المساعدات الغذائية وفق أحدث المواصفات والنوعيات المتكاملة من حيث القيمة الغذائية والصحية، حيث تحتوي على نوعيات متعددة من المواد الغذائية تشمل الطحين والأرز والسكر والملح والعدس والزيت والشاي وبمعدل وزن يبلغ 80 كيلوجراما لكل أسرة.

من جانبهم أعرب عدد من النازحين المستفيدين من المساعدات عن سعادتهم بالمساعدات التي كانوا في أمس الحاجة لها.. موجهين جزيل شكرهم إلى صاحب السمو رئيس الدولة على هذه المكرمة وإلى هيئة الهلال الأحمر الإماراتي علي ما تقوم به من جهود في توزيع المساعدات الإماراتية على الأسر الفقيرة للتخفيف من معاناتها الحياتية جراء الظروف الصعبة التي يمرون بها في الوقت الراهن.

وأشادوا بالدور الفاعل الذي يقوم به المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان وهيئة الهلال الأحمر الإماراتي لمساعدة باكستان في مجال العمل الخيري والإنساني على المستوى الدولي ودورهم الفاعل في تجسد المعاني النبيلة والقيم الحميدة لمعاني التكافل الاجتماعي والتراحم والعطاء بين المسلمين في هذا الشهر المبارك.. داعين الله العلي القدير أن يعيد هذه المناسبة على قيادة وشعب الإمارات بالخير واليمن والبركات.

/ حس / دن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا