• السبت 08 ذي القعدة 1439هـ - 21 يوليو 2018م

«الصحة» تكثف الرقابة على الصيدليات

تشريعات جديدة للحد من مخاطر صرف المضادات من دون وصفات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 نوفمبر 2017

دبي (الاتحاد)

أكد الدكتور أمين حسين الأميري الوكيل المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص، رئيس اللجنة العليا لليقظة الدوائية بالإمارات، أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع تعتزم إصدار تشريعات صحية جديدة لوضع حد للممارسات الخطرة الناتجة عن صرف المضادات الحيوية من دون وصفة طبية في إطار التقارير الصادرة من منظمة الصحة العالمية عن أن هذا التهديد الخطير لم يعد مجرد تنبؤٍ للمستقبل بل إنه واقع بالفعل الآن، فمقاومة المضادات الحيوية والتي تحدث عندما تطرأ تغيرات على الجراثيم فتفقد المضادات الحيوية مفعولها لدى من يحتاجون إليها لعلاج العدوى، تشكل الآن تهديداً كبيراً للصحة العامة.

وأشار إلى أن التقارير العالمية أثبتت أن ما بين 50 و80 بالمائة من الجراثيم أصبحت حالياً لديها مقاومة عنيفة للمضادات الحيوية، مما يؤدي إلى ارتكاس الجهاز المناعي، وبالتالي إطالة مدة المرض وصعوبة علاجه وزيادة مخاطر المضاعفات التي قد تؤدي إلى الوفاة (700 ألف شخص سنوياً عالمياً) حيث يؤدي الاستخدام العشوائي للمضادات الحيوية إلى حدوث الأوبئة ما لم يتم التدخل وإيجاد حلول جذرية، مما دفع منظمة الصحة العالمية إلى تخصيص الفترة من 16 إلى 22 نوفمبر من كل عام، ليكون الأسبوع العالمي للتوعية حول المضادات الحيوية.

وأوضح الدكتور أمين الأميري، أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع كونها الجهة المسؤولة عن التشريع الصحي في الدولة تدرس حالياً إعداد التشريعات المناسبة لمقاومة الممارسات السلوكية الخاطئة التي تساعد على تفاقم ظاهرة صرف المضادات الحيوية من دون وصفة طبية، وفي هذا السياق أود الإشارة إلى أن مشروع القانون الاتحادي الجديد لتنظيم مهنة الصيدلة يتعرض بشكل أكبر وأكثر توسعاً إلى مسألة الأدوية التي يجب ألا تصرف إلا بوصفة طبية، وهذا جانب مهم وإيجابي يساعد على مقاومة الممارسات الخاطئة التي تساهم في تفاقم ظاهرة مقاومة الأدوية. وأكد الدكتور الأميري أن على جميع الصيدليات الالتزام بالنظم واللوائح والقوانين المنظمة لعمل الصيدلة بالإمارات، وتقوم الوزارة والهيئات الصحية المحلية بتكثيف الرقابة والتفتيش على الصيدليات على مستوى الدولة وعددها قرابة 2400 صيدلية خاصة وعلى كل من يخالف قواعد وضوابط صرف الأدوية. فضلاً عن توعية الأطباء في اتجاه ترشيد الوصفة الطبية وذلك بالتأكيد على ضرورة تجنب التساهل في وصف المضادات الحيوية بحيث لا يكون ذلك إلا في الحالات التي تستوجب صحياً وصف المضاد الحيوي وفي حدود الكمية الضرورية للعلاج مع التأكيد على أهمية وصف المضاد الحيوي المناسب لعلاج الاعتلال.

.. وتشارك في مؤتمر الكويت للمدن الصحية

دبي (الاتحاد) ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا