• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

رغم الميزانية المحدودة للبرامج الصيفيةمحاضرات دينية وأنشطة رياضية وترفيهية في رأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 يوليو 2015

مريم الشميلي

مريم الشميلي (رأس الخيمة)

تستعد المراكز الصيفية في إمارة رأس الخيمة لتقديم أنشطة للنشء والشباب، على الرغم من ضعف ميزانيتها لتنظيم عدد من الأنشطة الصيفية لطلاب المدارس بمختلف المراحل السنية والتي تعدها بعض جمعيات النفع العام والأهلية والمعسكرات الشبابية والطلابية في مختلف المناطق بهدف استغلال أوقات فراغ الشباب وتحفيظهم القرآن الكريم.

وبين الأهالي وأولياء الأمور أهمية تفعيل البرامج الصيفية المفيدة لطلاب المدارس واحتضانهم خلال الفترة الصيفية داعين إلى تنظيم وتنويع العديد من الفعاليات الصيفية.

وقال ولي الأمر خميس جمعة الظهوري (أب لخمسة أبناء)، إنه يبحث خلال الإجازة الصيفية عن المراكز التي تنظم برامج للطلاب بمختلف المراحل السنية لحفظهم من سلبيات الإجازة وضياع أوقاتهم، موضحاً أن تفعيل المراكز الصيفية مثل تحفيظ القرآن والتعريف بمبادئ الدين الإسلامي والاهتمام بالنشء وتربيتهم على نهج الدين الإسلامي يخلق من الطالب والنشء جيلاً قوياً متمسكاً بعقيدته الإسلامية الصحيحة وغير محرفة.

وفي الإطار نفسه، يسعى العاملون في نادي فتيات رأس الخيمة للشطرنج والثقافة لتوفير وتفعيل تلك برامج تعزيز ثقافة استغلال الوقت والاعتماد على الذات وفق معايير من الثقة والثقافة والصحة الذهنية والبدنية لدى الطلاب والطالبات، وقالت انتصار الزعابي عضو في نادي فتيات رأس الخيمة إن استغلال أوقات الإجازات انعكس على نوعية وكم البرامج والأنشطة المنظمة، موضحة بأن النادي ينظم خلال الإجازة الصيفية المحاضرات الثقافية والأنشطة الرياضية والرحلات الترفيهية والعلمية والبطولات الرياضية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض