• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

بعد إطلاق دراسة احتياجات المجتمع المحلي لمدينة العين

بلدية العين تستكمل تنفيذ المبادرات والمشاريع والخطط التطويرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 يوليو 2013

العين (الاتحاد)- نفذت بلدية مدينة العين بعض المشاريع المرتبطة بالدراسة التي أجرتها مؤخراً حول احتياجات المجتمع المحلي لمدينة العين، والتي تم إعدادها العام الماضي من خلال قطاع التخطيط الاستراتيجي وإدارة الأداء، وبالتعاون مع مختلف إدارات علاقات المجتمع وخدمات المجتمع بقطاعات بلدية مدينة العين.

وتركزت المشاريع بالأساس على إشراك السكان في استبيان يعنى بحصر وتحديد الاحتياجات السكانية، وتم خلاله جمع وتحديد احتياجات السكان في إقليم المدينة لوضع الخطط المستقبلية الخاصة بتطوير مختلف الخدمات التابعة للقطاعات الداخلية والخارجية.

وشملت المشاريع المنفذة إقامة ملاعب رياضية في القطاع الشمالي، و7 حدائق مصغرة في بعض الأحياء السكنية، و13 حديقة مصغرة في أحياء قطاع وسط المدينة، و20 ملعباً رياضياً في مناطق مختلفة من قطاع وسط المدينة، بالإضافة إلى أن هناك مشاريع تنفذ حالياً مثل إنشاء حدائق مصغرة في الأحياء السكنية في ناهل وسويحان، و4 حدائق مصغرة في الأحياء السكنية في مناطق قطاع وسط المدينة. علاوة على المشاريع المخططة لتغطية جميـع مناطق وقطاعات مدينة العين.

وتأتي هذه المشاريع انطلاقاً من توجهات حكومة أبوظبي بعمل دراسات مجتمعية تهدف إلى وضع خطط تطويرية مستقبلية لأقاليم الإمارة، وحرصاً من النظام البلدي للحكومة على تلبية مطالب واحتياجات المجتمع وتضمينها في خططه الاستراتيجية والتشغيلية.

وأوضح أحمد عبدالله الجابري مدير إدارة التخطيط الاستراتيجي، أن دراسة احتياجات المجتمع المحلي لمدينة العين تعد امتداداً لجهود البلدية في تلمس احتياجات السكان والمجتمع في مختلف قطاعات المدينة، مشيراً إلى أن الدراسة قد اعتمدت بشكل كامل على الكوادر المواطنة والموارد الداخلية المتاحة لبلدية مدينة العين، دون أن تتم الاستعانة بأطراف خارجية في عملها ودون أن يتم رصد موازنات مالية لذلك. وتستخدم مخرجات الدراسة لعمل خطط مستقبلية خاصة بتطوير القطاعات، بالإضافة لربطها بمشروع جودة الحياة في إمارة أبوظبي.

وأكد الجابري أن نتائج الاستبيان أظهرت تركز معظم احتياجات السكان في تطوير البنية التحتية والطرق، وصيانة الطرق الحالية وإنشاء بنية تحتية وطرق جديدة وحديثة، وتطوير أماكن عبور المشاة، وزيادة صالات الأفراح. كما أبدى السكان رغبتهم في زيادة المواصلات والبنوك وأجهزة الصراف الآلي، وإنشاء نواد رياضية وصحية، والاهتمام بخدمات الصحة العامة والنظافة، وزيادة المستشفيات والعيادات، والمؤسسات التعليمية وزيادة مراكز التسوق والفنادق والاستراحات بالإضافة لتوفير فرص عمل للسكان بمختلف العينات.

وأضاف الجابري أن الدارسة شملت معرفة متطلبات السكان في مجال المرافق العامة والمتنزهات الترفيهية وزيادة المسطحات الخضراء، وإنشاء أسوار حول الحدائق، وزيادة نسبة حدائق العائلات والنساء، بينما تمثلت المتطلبات في مجال مباني البلدية ومراكز خدمة العملاء، في وضع حلول لمشكلة ازدحام مراكز خدمة العملاء، وتطويرها وتطوير مرافق البلدية ومبانيها.

وتولي بلدية العين الجهد الأكبر للتعرف على احتياجات المجتمع المحلي المتعددة والمختلفة من خلال تطوير خطة الاتصال والتواصل مع المجتمع، ودراسة أفكار المجتمع والتجاوب مع الشكاوى الواردة ضمن أنظمة البلدية المختلفة والملتقيات السكانية مع أهالي مختلف القطاعات، حيث إن بلدية مدينة العين تحرص باستمرار على تنظيم مثل هذه الملتقيات التي من شأنها الارتقاء بمستوى الخدمات، وتحديد احتياجات المتعاملين مع بلدية مدينة العين وتلبيتها وفق خطط زمنية مدروسة، مرتبطة بالمحاور الاستراتيجية للنظام البلدي بإمارة أبوظبي وبلدية مدينة العين علاوة على التميز في تقديم الخدمات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا