• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

استمراراً لاحتفالات «العيد في دبي»

مغامرات «عالم مدهش»..تجمع بين الاستعراض وأساطير القراصنة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 يوليو 2015

دبي (الاتحاد)

تتواصل الاحتفالات وأجواء المرح والفرح في «عالم مدهش» لليوم الثاني على التوالي، وذلك ضمن احتفالات الدورة الثامنة من احتفالات «العيد في دبي»، حيث شهدت الوجهة الترفيهية العائلية الأشهر في المنطقة إقبالاً كبيراً من العائلات الزائرة والمقيمة، حيث فاق عدد زوار اليوم الثاني من عيد الفطر السعيد 10,000 زائر بتقديرات أولية، فيما لوحظ تنوع الجنسيات الزائرة، وخاصة العائلات من منطقة الخليج العربي.

وضجت القاعات في مركز دبي التجاري العالمي بأصوات ضحكات الأطفال وأهاليهم، الذين جالوا على الألعاب الترفيهية والتعليمية الشيقة في عالم مدهش، واختبروا العديد من التجارب الترفيهية المتنوعة، ليحقق عالم مدهش شعاره لهذا العام «مغامرة جديدة في كل خطوة»، ويترك لدى العائلات الزائرة ذكريات لا تنسى.

وعلى الرغم من تنوع الأذواق واختلاف الزوار من حيث الثقافات والجنسيات، إلا أن المرح كان لغة عالمية يفهمها الجميع، وخاصة إذا كان المرح ممزوجاً بعروض عالمية ترتقي إلى ذائقة الكبار والصغار، وهو ما استطاع مسرح مدهش تحقيقه في عروضه المتنوعة خلال اليومين الأولين من العيد، حيث تجمع المئات من العائلات حول العروض ليشاهدوا بانبهار وإعجاب كبيرين العروض العالمية التي استقطبها هذا العام.

وتنوعت هذه العروض بين بهلوانية وفنية ورقص استعراضي وعروض مسرحية لمدهش صديق الأطفال، وهي جديدة بالكامل تم إنتاجها لدورة هذا العام من عالم مدهش، خاصة وأن المسرح هذا العام اكتسى بحلة جديدة متميزة، وتم تزويده بأحدث الأجهزة والمؤثرات المرئية والصوتية، ومن بين هذه العروض الذي يشهدها عالم مدهش حالياً، العرض المسرحي «مدهش والحياة الصحية»، حيث يبدأ مدهش صديق الأطفال العرض بجولة في قاعات عالم مدهش، وهو يقوم بحركات رياضية، ويدعو الأطفال مشاركته في المسيرة التي تنتهي على مسرح عالم مدهش، ليقوم من خلالها مدهش بتوضيح أهمية الممارسات الصحية للأطفال، ويدعو الأطفال لممارسة الرياضة بكافة أنواعها خلال العرض الموسيقي المرح، موجهاً رسالة تربوية مهمة لجميع الأطفال مفادها أن النشاط والحركة والأكل الصحي أهم بكثير من الخمول والجلوس على التلفاز والألعاب الإلكترونية، وينتهي العرض بفوز مدهش بالميدالية الذهبية في الرياضة وسط تصفيق الأطفال وتشجيعهم.

أما العرض الموسيقي «كتاب الأحلام»، فيجمع بين الفانتازيا وقصص الخيال العلمي وسط مؤثرات صوتية وضوئية خلابة، ويؤديه عدد من العارضين المحترفين يقدمون استعراضا بهلوانيا وأكروباتيا رائعا، يظهر من خلاله شخصيات القراصنة وحيوانات التنين الأسطورية والأبطال الخارقين في عرض فني عالمي، مصحوباً بموسيقى رائعة ليضيف الحماسة ويلهب الجمهور بالتصفيق وصيحات الإعجاب من الجميع. كذلك العرض المسرحي «مدهش في أرض العجائب»، وفيه يزور مدهش وأصدقاؤه أرض العجائب، ويأخذ الأطفال في رحلة مليئة بالمغامرات والاستكشاف، ليتعرف الجميع إلى عدد من المخلوقات الغريبة والمضحكة، ويحفل العرض بالعديد من الفقرات الاستعراضية والبهلوانية الشيقة التي تحبس الأنفاس وتنتزع التصفيق من الجمهور طوال العرض.

هذا بالإضافة إلى استعراض «فنون الرقص»، وعرض «ناتي ساينتست» أو «العبقري المجنون»، ليوفر «عالم مدهش» منصة مثالية للترفيه والفائدة، عبر أنشطة فريدة مثل ألعاب المهارة وألعاب التشويق والمغامرات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا