• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

بعد تأهل «الفراعنة» على حساب «خيول بوركينا»

كوبر يدير النهائي من «السينما » للتخلص من النحس !

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 فبراير 2017

القاهرة (د ب أ)

بدأ الجهاز الفني للمنتخب المصري تجهيز أوراقه للمباراة النهائية بكأس أمم أفريقيا «الأميرة السمراء»، بعد تخطيه عقبة بوركينا فاسو بالدور قبل النهائي للبطولة، ومع تأكد غياب محمود عبدالمنعم «كهربا» للإيقاف بعد حصوله على الإنذار الثاني، وكذلك غياب مروان محسن وأحمد حسن كوكا للإصابة، يواجه الجهاز الفني مأزقاً كبيراً نتيجة معاناة الثنائي محمد صلاح وأحمد فتحي من إصابات، حيث يشكو الأول ألماً في أربطة الكاحل، أما فتحي فيشكو من كدمة قوية بعضلات الصدر.

ويدرس كوبر تغيير خطته بالعودة لطريقة المهاجم الوهمي بالاعتماد على محمد صلاح كرأس حربة مع السماح له بحرية الحركة، مع تثبيت عبدالله السعيد للقيام بدور صانع الألعاب وتبادل رمضان صبحي ومحمود حسن تريزيجيه اللعب على الأطراف.

ويعود محمد النني للمشاركة بعد شفائه من الإصابة، فيما لا يزال محمد عبدالشافي يعاني آثار الإصابة التي تعرض لها خلال مباراة أوغندا وغاب بسببها عن بقية المباريات.

وينتظر أن يستمر أحمد فتحي في مركز الظهير الأيسر «في حال مشاركته»، بينما يعود النني على حساب إبراهيم صلاح في الوسط الدفاعي، ويلعب عمر جابر في الظهير الأيمن، في حال غياب أحمد المحمدي الذي يخضع اليوم لأشعة لتحديد مصيره من المشاركة في اللقاء، حيث اشتكى اللاعب ألماً بالعضلة الخلفية.

يأتي هذا فيما كثف هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد جلساته مع اللاعبين بحضور الجهاز الفني وحازم الهواري رئيس البعثة لمطالبتهم بالفوز في المباراة النهائية، مؤكداً أن التاريخ سيكتب لهذا الجيل تحقيق هذا الإنجاز في ظروف بالغة الصعوبة، مشدداً على أن الشعب المصري ينتظر منهم الكثير، مشيراً إلى أنه يقدر ما تعرضوا له من إرهاق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا