• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

تجاوزت أنواع الوقود الأخرى

تسارع نمو الطاقة الشمسية الكهروضوئية عالمياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 نوفمبر 2017

ترجمة: حسونة الطيب

حققت السعة الجديدة التي إضافتها الطاقة الشمسية الكهروضوئية حول العالم، نمواً كبيراً قدره 50% متجاوزاً 74 جيجا واط، تشكل الصين ما يقارب النصف منه، وفقاً لآخر تحليلات وتوقعات الوكالة الدولية للطاقة لسوق الطاقة المتجددة. وارتفعت إضافات هذا القطاع وللمرة الأولى، أسرع من أي وقود آخر، بما في ذلك نمو الفحم.

ومدفوعة بقوة سوق الطاقة الشمسية الكهروضوئية، شكلت الطاقة المتجددة، ثلثي سعة الكهرباء الجديدة حول أنحاء العالم المختلفة خلال العام الماضي، حيث تمت إضافة نحو 165 جيجا واط لشبكات الكهرباء. ومن المرجح، استمرار قوة نمو الطاقة المتجددة خلال السنوات القليلة المقبلة، بزيادة في سعتها تصل إلى 43% بحلول 2022.

ويتوقع المراقبون هذا العام، نمو الطاقة المتجددة بزيادة قدرها 12% عن السنة الماضية، معظمها من الطاقة الشمسية الكهروضوئية في الصين والهند. ومن المنتظر أن تشكل ثلاث دول الصين والهند والولايات المتحدة الأميركية، ثلثي الزيادة في سعة الطاقة المتجددة بحلول 2022، لتتجاوز السعة الكلية في ذلك الوقت، السعات الإجمالية للكهرباء للهند واليابان مجتمعتين.

وعلى صعيد توليد الكهرباء، من المتوقع تحقيق الكهرباء المولدة من الطاقة المتجددة، لنمو يزيد على الثلث بحلول 2022 إلى أكثر من 8 ألاف تيرا واط في الساعة، ما يساوي استهلاك الصين والهند وألمانيا مجتمعة من الكهرباء. ومن المرجح، بحلول ذلك الوقت، أن تشكل الطاقة المتجددة 30% من توليد الكهرباء، من واقع 24% في السنة الماضية. كما من المتوقع، لأن يساوي النمو في توليد الكهرباء من الطاقة المتجددة، ضعفي سعة الفحم والغاز مع بعضهما بعضاً. وبرغم أن الفحم يظل المصدر الأكبر لتوليد الكهرباء بحلول 2022، إلا أن الطاقة المتجددة ستعمل على جسر الفجوة مع الفحم بنحو النصف في غضون خمس سنوات فقط.

وصحب إطلاق الطاقة الشمسية الكهروضوئية والرياح في السنة الماضية، انخفاض في أسعار المناقصات وصل إلى ثلاثة سنتات للكيلو واط الواحد في الساعة، وذلك في مناطق متفرقة حول العالم مثل، شيلي والمكسيك والهند والإمارات، الأسعار التي تقل عن تكاليف التوليد من المحطات الجديدة العاملة بالغاز والفحم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا