• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

ارتفاع حصيلة الضحايا إلى 120 قتيلا

اعتقال متورطين بتفجير ديالي في العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 يوليو 2015

(د ب أ)

أعلن وزير الداخلية العراقي محمد سالم الغبان اليوم الأحد اعتقال المتورطين بالتفجير الذي استهدف ناحية بني سعد بمحافظة ديالى، أمس الأول الجمعة. وقالت خلية الإعلام الحربي، في بيان بثه موقع «السومرية نيوز» الإخباري العراقي اليوم، إن «المتهمين سيتم التحقيق معهم وإحالتهم للقضاء لإنزال أقسى العقوبات القانونية بحقهم». وأضافت أنه «تم توقيف عدد من الضباط والمنتسبين على خلفية التفجير».

على الصعيد نفسه، ارتفعت حصيلة ضحايا الهجوم الذي تم تنفيذه بسيارة مفخخة في سوق مزدحمة بمحافظة ديالى العراقية أمس الجمعة إلى 120 قتيلا على الأقل وأعلن تنظيم «داعش» مسؤوليته عن الهجوم الأكثر دموية لهذا العام.

وقال محافظ ديالى مثنى التميمي لوكالة أنباء المدى إن نحو 130 شخصا أصيبوا في الهجوم الذي وقع ليل الجمعة في سوق ببلدة بني سعد التي تبعد 35 كيلومترا شمال شرق بغداد. وتعهد رئيس الوزراء حيدر العبادي بمعاقبة مرتكبي الأعمال الإرهابية.

ووقع الانفجار في بني سعد بينما كان السكان يجتمعون للاحتفال بعيد الفطر. وأظهرت صور أذاعها تلفزيون محلي جثثا وسط أنقاض مبان أصابها الدمار وسيارات تشتعل فيها النيران. وقال محمد الحمداني، المسؤول بالمجلس المحلي، إن الانفجار أسفر عن تدمير 50 محلا و75 سيارة على الأقل. وأضاف أن «ما حدث في سوق بني سعد هو مجزرة بحق الأبرياء». وألغت السلطات المحلية الاحتفال بالعيد وأعلنت الحداد 3 أيام .

وكانت الولايات المتحدة أدانت الهجمات ووصفتها بأنها «بغيضة». وقال نيد برايس المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأميركي في بيان أمس إن التفجيرات «مثال آخر على الأعمال الوحشية التي ما زالت الجماعة الإرهابية ترتكبها ضد الشعب العراقي». وأضاف أن واشنطن «مصرة» على دعمها للعبادي.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا