• الأحد 09 جمادى الآخرة 1439هـ - 25 فبراير 2018م

بحضور حمدان بن محمد ومكتوم بن محمد

اتفاقية تعاون بين دبي عاصمة الاقتصاد الإسلامي والبنك الإسلامي للتنمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 يوليو 2013

دبي (وام)- تم مساء أمس توقيع اتفاقية تعاون بين مبادرة دبي عاصمة الاقتصاد الاسلامي ومجموعة البنك الاسلامي للتنمية، وذلك دعماً لجهود الطرفين في تطوير قطاع الاقتصاد الاسلامي والصناعة المالية الإسلامية في دولة الامارات، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي.

وتأتي اتفاقية التعاون الجديدة، بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وفي سياق مبادرة “دبي عاصمة الاقتصاد الاسلامي”، وذلك لتطوير حزمة من المبادرات والشراكات الاستراتيجية بهدف دعم قطاع الاقتصاد الاسلامي بصورة خاصة، والاقتصاد الوطني بصورة عامة.

قام بتوقيع اتفاقية التعاون كل من معالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء رئيس اللجنة العليا لتطوير قطاع الاقتصاد الاسلامي، ومعالي الدكتور احمد محمد على رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية.

وجاء إطلاق مبادرة “دبي عاصمة الاقتصاد الاسلامي” مع بداية عام 2013 وإضافة قطاع الاقتصاد الاسلامي للقطاعات المحورية للاقتصاد الوطني بهدف تنويع قاعدة الاقتصاد الوطني المتين في دولة الامارات العربية المتحدة ودعمه بقطاع حيوي جديد، حيث كلف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم بالإشراف على تطوير قطاع الاقتصادي الاسلامي ليكون أحد القطاعات الاساسية في اقتصاد دولة الامارات.

وفي أعقاب توقيع الاتفاقية، قال سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، “تأتي مبادرة دبي عاصمة الاقتصاد الاسلامي في إطار رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم واستراتيجيته طويلة المدى لهذا القطاع، والتي يهدف من خلالها إلى تعزيز مكانة الدولة كمركز مالي إقليمي ودولي مهم، معتمدين في ذلك على البنية التشريعية والمؤسسية المتطورة التي تمتلكها الدولة والخبرة المتميزة التي تراكمت طوال السنوات الماضية في مجال الاقتصاد الاسلامي، حيث كانت الإمارات من أولى الدول التي حرصت على توفير معاملات اقتصادية ومالية تتوافق مع مبادئ واحكام الشريعة الاسلامية، وتلبي احتياجات الملايين من المتعاملين حول العالم” .

وأضاف سموه “مبادرة دبي عاصمة الاقتصاد الاسلامي إضافة نوعية مهمة نحو تعزيز الاقتصاد الوطني والانتقال به الى آفاق جديدة، كما أنها تنم عن قراءة متقدمة لمستقبل الدولة في تطوير قطاع الاقتصاد الاسلامي ومساراته المختلفة، الأمر الذي يحتم علينا التعاون مع أفضل المؤسسات الفاعلة في هذا المجال لدعم هذا القطاع وتمكينه من تحقيق اهدافه”. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا