• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

قصر بكنجهام ينتقد نشر لقطات للملكة وهي تؤدي التحية النازية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 يوليو 2015

(رويترز)

انتقد قصر بكنجهام اليوم السبت صحيفة ذا صن الأعلى مبيعا لنشرها لقطات لأول مرة تعود لعام 1933 وتظهر فيها الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا وهي طفلة تؤدي التحية النازية. وتعود اللقطات التي تعود إلى العام الذي تولى فيها الزعيم النازي أدولف هتلر السلطة يظهر فيها الملك إدوارد الثامن وهو يعلم ابنتي أخيه وهما الملكة إليزابيث التي كانت في السابعة من عمرها والأميرة مارجريت التي كانت في الثالثة من العمر أداء التحية النازية.

وتظهر الطفلتان في اللقطات ترقصان وتبتسمان دون أن تفهمان معنى التحية إذ يشجعهما إدوارد على رفع الذراع الأيمن في حدائق بالمورال الملكية في إسكتلندا. ونشرت الصحيفة تقريرا عن اللقطات كما بثتها على موقعها الإلكتروني. ويظهر الملك إدوارد وهو يؤدي التحية أيضا وكذلك زوجة أخيه الملكة الأم.

وقال متحدث باسم قصر بكنجهام «إنه لأمر مخيب للآمال أن يتم الحصول على لقطات صورت قبل ثمانية عقود وتعتبر فيما يبدو جزءا من الأرشيف العائلي الشخصي الخاص بجلالة الملكة وأن يتم استغلالها بهذه الطريقة.»

وتنازل الملك إدوارد الثامن عن العرش بعد 11 شهرا من اعتلائه في 1936 للزواج من واليس سيمبسون وهي أمريكية جاهر بحبه لها. وتوج شقيقه الأصغر الملك جورج السادس والد الملكة إليزابيث ملكا للبلاد بعد تنازل الملك إدوارد.

وقال ستيج ابيل رئيس التحرير الإداري لصحيفة ذا صن إن تقرير الصحيفة يصب في الصالح العام وإن تغطية الصحيفة للموضوع في ثماني صفحات وضعت الأمر في سياقه التاريخي الملائم. وأضاف لقناة «سكاي نيوز» أنه «لم يكن الغرض من هذا أبدا إحراج الملكة أو القصر». «لا يمكن أن تجد صحيفة تؤيد العائلة المالكة مثل ذا صن لكنك لن تجد أيضا صحيفة حريصة على نشر الموضوعات التي تهم الصالح العام مثل ذا صن».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا