• الأحد 09 جمادى الآخرة 1439هـ - 25 فبراير 2018م

ولي عهد السعودية يبحث الأزمة السورية مع الجربا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 19 يوليو 2013

الرياض (وكالات) - دعا الأمير سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد السعودي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع خلال استقباله في جدة أمس، رئيس الائتلاف السوري المعارض أحمد عوينان العاصي الجربا ووفد مرافق له، إلى «وضع حد للإبادة والتجويع التي يتعرض لها الشعب السوري». وأفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية أن الجربا أطلع ولي العهد على «ما يتعرض له أبناء الشعب السوري من إبادة وحصار في أبشع صور لانتهاك حقوق الإنسان». وأضافت أن الأمير سلمان أكد للجربا «موقف المملكة الثابت لجهة ضرورة وضع حد لجميع أنواع الإبادة والتجويع التي يتعرض لها الشعب السوري».

وكان الائتلاف السوري المعارض تمكن من تجاوز خلافاته خلال اجتماع في إسطنبول في السادس من يوليو الحالي وانتخب الجربا المعروف بقربه من السعودية رئيساً جديداً له، خلفاً لمعاذ الخطيب الذي استقال من زعامة المعارضة السورية في مارس الماضي. وحصل الجربا على 55 صوتاً من أصوات الهيئة العامة للائتلاف مقابل 52 لمصطفى الصباغ المقرب من قطر.