• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  01:05    رئيسة وزراء بريطانيا :نعتزم عقد شراكة استراتيجية مع دول الخليج لمواجهة التهديدات الإيراني        01:09    مقاتلو المعارضة في حلب يطالبون بإجلاء نحو 500 حالة طبية حرجة من شرق المدينة تحت إشراف الأمم المتحدة    

طالبوا البلدية بإعادة النظر فيها

مواطنون يشكون من طول إجراءات طلبات تجديد الأراضي السكنية في الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 يناير 2014

لمياء الهرمودي

طالب عدد من مواطني إمارة الشارقة، بتسريع إجراءات طلبات تجديد الأراضي السكنية الممنوحة لهم من حكومة الإمارة، مؤكدين لـ «الاتحاد» أن الإجراءات في قسم تجديد الأراضي بدائرة التخطيط والمساحة تستغرق أكثر من أسبوعين، مشددين على ضرورة إعادة النظر فيها، خاصة أن صاحب الأرض لا يستطيع البناء عليها إلا بعد إعلان اسمه في قائمة المستفيدين من منح البناء، وهذا أمر يستغرق سنوات.

وأشار مراجعون إلى وجود تفاوت في عملية تجديد الطلب بين شخص وآخر، وقال عصام عبدالله من سكان الإمارة، إنه تقدم بطلب لتجديد الأرض السكنية الممنوحة له منذ أكثر من أسبوعين، ولم يحصل على الموافقة إلا مع بداية الأسبوع الثالث، مؤكداً أن كافة أوراقه كانت كاملة، إلا أنه تعجب من إتمام صديق له عملية التجديد في غضون أيام معدودة.

من جانبه، أكد محمد عيسى من مواطني الإمارة، أن إجراءات التجديد في الدائرة تستغرق وقتاً طويلاً في حين أنها بسيطة ولا تحتاج إلى تلك الفترة، موضحا أن رسوم تجديد الأراضي ليس لها داع خاصة أن صاحب الأرض لا يستطيع البناء عليها إلا بعد إعلان اسمه في قائمة المستفيدين من منح البناء السكنية، وهذا أمر يستغرق سنوات، مشيراً إلى أن رسوم تجديد الأرض تتراوح بين 200 و 400 درهم بحسب مدة تجديدها، فإذا رغب صاحب الأرض السكنية الممنوحة له تجديدها لمدة ستة أشهر فرسوم التجديد تصل إلى 200 درهم، وإذا أراد تجديدها لمدة سنة كاملة فرسوم التجديد تصل إلى 400 درهم.

وقال المواطن عبدالواحد محمد، إن فكرة تجديد خارطة الأرض أمر يجب إلغاؤه، خاصة أن صاحبها لا يستطيع بيعها أو رهنها أو التصرف بها بأي طريقة حتى يقوم بالشروع في بنائها، مشيرا إلى أن صاحب الأرض لا يملك حق تملكها إلا بعد مدة لا تقل عن سبع سنوات من الانتهاء من البناء، فلماذا نطالب برسوم تجديد سنوية أو نصف سنوية.

وأوضح عيسى عبدالله من مواطني الإمارة، أن التجديد إثبات أن صاحب الأرض متواجد، وهو أمر جيد ولكن طول الإجراءات يتسبب في تقاعس الفرد عن القيام بعملية التجديد، خاصة أنه عند الذهاب للتجديد يقال، إن العملية لن تستغرق إلا أيام معدودة فيما تطول الفترة لتصل إلى أكثر من أسبوعين.

من جانبه، ورداً على شكاوى المواطنين، أكد المهندس حمد الشامسي مدير إدارة تسجيل الأراضي في دائرة التخطيط والمساحة بالإمارة، إن مدة التسجيل لا تستغرق كل هذه الفترة الطويلة بل تأخذ أياما معدودة، ولكن يكون التأخير بسبب عدم استيفاء الأوراق المطلوبة من قبل مقدم طلب التجديد.

وأوضح، أن الدائرة تقدم خدمات متعددة أبرزها خدمة التسجيل الإلكتروني على موقع الدائرة، والتي يستطيع من خلالها العميل تقديم طلب التجديد دون عناء الذهاب شخصياً إلى الدائرة، كما يختص قسم تسجيل الأراضي بتسجيل الأراضي الممنوحة لمختلف الاستخدامات (سكنية – تجارية – صناعية – زراعية)، من خلال استخدام أحدث أنظمة الفهرسة والتوثيق، وإفراد ملف لكل صاحب أرض يحتوي على كل المستندات، والوثائق الثبوتية واستخدام أحدث وسائل الحفظ والأرشفة والاسترجاع، واستلام طلبات الأراضي السكنية، وتحويلها إلى لجنة الأراضي، ومتابعة إجراءات تخصيص الأراضي للمستحقين، فضلاً عن الاضطلاع بالمهمة الإدارية للخطط الإسكانية من فرز للطلبات ونشر لقوائم المستحقين ومتابعة لإجراءات التخصيص والتسجيل، وإصدار شهادة لمن يهمه الأمر للجهات المعنية، بالإضافة إلى تجديد خرائط المنح (السكنية، التجارية، الصناعية، الزراعية) فضلا عن تسليم خرائط المنح الجديدة بعد اعتمادها.

يذكر أن عدد الأراضي السكنية الممنوحة من قبل حكومة الشارقة في الربع الأخير من عام 2013 بلغ نحو 1369 قطعة أرض سكنية توزعت بعدد 993 أرض سكنية في مدينة الشارقة، 76 في خورفكان، و151 في المنطقة الوسطى، و65 في كلباء، و81 في مدينة دبا الحصن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض