• الأحد 06 شعبان 1439هـ - 22 أبريل 2018م

شارك في رئاسة الاجتماع الثاني للتحالف الدولي «ألف»

المبارك: الوَعْي الدولي بالحالة الحرجة لمواقع التراث الثقافي الإنساني يتقدَّم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 نوفمبر 2017

جنيف (الاتحاد)

عُقد في جنيف بسويسرا، أمس، الاجتماع الثاني للتحالف الدولي لحماية التراث في مناطق الصراع (ألف). وهدف الاجتماع إلى انتخاب رئيس لتحالف (ألف)، واختيار أعضاء جدد لمجلس الإدارة، واتخاذ عدد من القرارات الإدارية والتنظيمية المهمة المتعلقة بتأسيس التحالف، لضمان دخوله حيز التشغيل الفعلي بنهاية العام الجاري.

وحضر الاجتماع، كل من: الشيخة حصة الصباح من الكويت، ونائب رئيس هيئة السياحة والآثار بالسعودية علي الغبان، وسعادة جاي أرينديت، وزير الدولة للثقافة في حكومة لوكسمبورغ، والرسام مهدي القطبي، رئيس مؤسسة المتاحف في المملكة المغربية، وماريت ويستيرمان من مؤسسة أندور دبليو. ميلون، والدكتور ريتشارد كورين من معهد سميثسونيان، وجان كلود غندور من مؤسسة غندور للفنون، والدكتور ماركوس هيلغيرت من متحف بيرغامون، ومار ـ أندريه رينولد، أستاذ الفنون وقوانين التراث الثقافي في جامعة جنيف.

وتعليقاً على الاجتماع والقرارات التي تم اتخاذها، قال رئيس دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، معالي محمد خليفة المبارك ممثل دولة الإمارات، العضو المؤسس والدائم في التحالف: «منذ الإعلان عن تأسيس التحالف (ألف) في مارس من العام الجاري 2017، اتخذ مجلس الإدارة خطوات حاسمة وسريعة لإطلاق هذا الكيان الدولي وتأسيس إطار عمله، حتى نتمكن من الاستجابة للحاجات الملحة، والتي من أجلها قام هذا التحالف الدولي، لحماية وصون التراث الثقافي الإنساني المعرض للخطر في مناطق النزاعات».

وأضاف معالي المبارك: «نهدف من اجتماعنا الثاني إلى اتخاذ الخطوات العملية التي تضمن دخول التحالف حيز التشغيل الفعلي بحلول نهاية العام الجاري. وقد استجاب المجتمع الدولي للدعوة التي وجهها المؤتمر الدولي لحماية التراث الثقافي المهدد بالخطر في مناطق الصراع، الذي استضافته العاصمة الإماراتية أبوظبي في ديسمبر الماضي 2016، ومنذ ذلك الحين، حققنا تقدماً كبيراً في الارتقاء بوعي المجتمع الدولي تجاه الحالة الحرجة التي تتعرض لها العديد من مواقع التراث الثقافي الإنساني في أكثر من موقع حول العالم. وضرورة العمل سريعاً ضمن تحالف عالمي لمعالجة تلك القضايا المهمة بالنسبة للإرث الثقافي الإنساني والعالمي».

وتم خلال الاجتماع الثاني لأعضاء مجلس الإدارة، اختيار توماس كابلان رئيساً للتحالف (ألف)، كما تم الاتفاق على تعيين كل من معالي محمد خليفة المبارك وجاك لانغ، إلى جانب رئيس التحالف، أعضاءً للجنة التنفيذية لمجلس الإدارة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا