• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

«شرطة دبي الرمضانية» تضم 10 بطولات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 19 يوليو 2013

دبي (الاتحاد) - انطلقت أمس على ملاعب الشؤون الرياضية ونادي الضباط، البطولات الرياضية الرمضانية التي تقيمها شرطة دبي خلال الشهر الفضيل، وشهد الافتتاح العقيد حميد رضا الأنصاري مدير إدارة الشؤون الرياضية في شرطة دبي، وممثلون عن بنك الإمارات دبي الوطني الراعي الرسمي للبطولات الرمضانية في شرطة دبي، والرائد إبراهيم صقر الحاي رئيس قسم الأنشطة الداخلية بإدارة الشؤون الرياضية، والنقيب عبدالباسط علي عبدالرحمن رئيس قسم الأنشطة الثقافية بنادي الضباط، والنقيب حمزة البناي رئيس شعبة الألعاب الجماعية بإدارة الشؤون الرياضية والنقيب حسين محمود رئيس قسم الخدمات والضيافة بنادي ضباط شرطة دبي، واللجان المنظمة للبطولات وعدد من الضباط والمسؤولين في شرطة دبي.

تشمل بطولات شرطة دبي الرمضانية 10 بطولات، ويتنافس فيها منتسبو شرطة دبي على مدى أسبوعين، ومن أهمها البطولة الثالثة للرماية لكبار الضباط، إضافة إلى 9 بطولات رياضية أخرى، وهي بطولة السنوكر والاسكواش والبولينج والقوة البدنية وبطولة الشطرنج وبطولة اختراق الضاحية وبطولة شد الحبل.

وأشاد العقيد حميد الأنصاري خلال افتتاح البطولات بالتنظيم الجيد الذي يعكس مدى اهتمام شرطة دبي ببطولاتها الرياضية، مؤكداً أهمية مثل هذه البطولات في التنافس الرياضي فيما بين منتسبي شرطة دبي في إطار من المحبة والأخوة التي تجمعهم في الشهر الفضيل، مؤكداً توجيهات القائد العام لشرطة دبي ونائب القائد العام، فيما يتصل بدعم الرياضيين في شرطة دبي وتهيئة الأجواء المناسبة لهم في إطار من التنافس الرياضي، وتنويع البطولات الرياضية، لتشمل جميع الرياضيين في تنافس شريف يتوج بعدها الأبطال، موضحاً أن بطولات شرطة دبي تضم نخبة من لاعبي الأندية، ممن هم من منتسبي شرطة دبي، وشكر بنك الإمارات دبي الوطني على رعايته لبطولات شرطة دبي الرمضانية، في إطار الشراكة الرياضية ودعم فعاليات شرطة دبي خلال الشهر الفضيل.

ومن جانبه، أوضح الرائد إبراهيم صقر الحاي رئيس قسم الأنشطة الرياضية الداخلية بإدارة الشؤون الرياضية في شرطة دبي أن بطولات شرطة دبي تحظى بتنافس كبير، نظراً لمشاركة العديد من اللاعبين المسجلين بأندية الدولة، وكذلك البعد الفني للبطولات الرياضية في شرطة دبي التي تأتي في إطار التنافس على اللقب حتى اللحظات الأخيرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا