• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

عويضة المرر: أبوظبي أحدثت تحولاً جذرياً في أساليب إنتاج واستهلاك الطاقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 نوفمبر 2017

أبوظبي (وام)

أكد معالي المهندس عويضة مرشد المرر رئيس دائرة الطاقة، أن أبوظبي نجحت في إحداث تحول جذري في أساليب إنتاج الطاقة واستهلاكها، وفي صياغة استراتيجيتها المتعلقة بالطاقة المتجددة حتى تصدرت مكانة بارزة في العالم، وباتت عاصمة الطاقة النظيفة في الشرق الأوسط.

وأضاف في حوار مع وكالة أنباء الإمارات، أن ذلك يتضح جلياً من خلال المبادرات العديدة التي تنفذها بما في ذلك مشاريع «مصدر» للطاقة المتجددة والتقنيات النظيفة ومشروع سويحان للطاقة الشمسية -«نور أبوظبي» واستثماراتها في مختلف أنحاء العالم، إضافة إلى البنية التشريعية والمؤسسات التي تنهض بدعم مشاريع الطاقة المتجددة والنظيفة.

وقال إن دائرة الطاقة في أبوظبي تعد أحد الروافد الأساسية لتحقيق «خطة الإمارات 2021»، وتعمل بالتنسيق مع المجلس الأعلى للطاقة في دبي وبقية إمارات الدولة على تعزيز الاستدامة واستخدام مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة لضمان توفير إمدادات كافية من الكهرباء والمياه دعماً لمسيرة التنمية المستدامة في الدولة، وتلبية لتطلعاتها الاقتصادية واحتياجات الأجيال القادمة.

وأضاف المرر، أن القيادة الرشيدة تضع رفاهية الإنسان نصب أعينها من خلال توفير بيئة معيشية رفيعة المستوى، وضمان السعادة والرفاهية ليس فقط لأبناء الوطن، بل لكل من يعيش على هذه الأرض الطيبة.

وذكر أنه إذا كان الفضل في غرس هذا النهج كأساس للبناء والتنمية يعود إلى القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، فإن مرحلة التمكين التي كرسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» ويسير على نهجها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الذين يبذلون جهوداً حثيثة لتبني خطط تنموية تستهدف تحقيق الرفاهية والأمن والحياة الكريمة والسعادة لكل فرد من أفراد المجتمع لتصبح جودة الحياه والرخاء والسعادة أساس البناء والتنمية في شتى المجالات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا