• الخميس 06 ذي القعدة 1439هـ - 19 يوليو 2018م

550 شركة مسجلة في السوق

«أبوظبي العالمي» أفضل مركز مالي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 نوفمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

حصد سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي في أبوظبي، جائزة «أفضل مركز مالي لعام 2017، للسنة الثانية على التوالي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بحسب مجلة «جلوبال إنفستور-‏ آي إس إف»، ضمن قمة وجوائز الشرق الأوسط وشمال أفريقيا السنوية لأسواق رأس المال في دبي.

وتأتي الجائزة التي أعدت تقريرها لجنة مستقلة مرموقة من الحكّام في المجال، اعترافاً بالإنجازات الثابتة لسوق أبوظبي العالمي ومجموعته المبتكرة من الحلول الاستراتيجية التي وسعت إمكانية الوصول الاستراتيجي إلى جمع رؤوس المال، وفتحت فرص العمل وآفاقاً جديدة للنمو.وأشادت اللجنة بالسوق لتأسيسه عدة مبادرات «الأولى من نوعها» في المنطقة، وتعزيز سمعته كمركز مالي عالمي مبتكر ومتجاوب رغم التحديات التي تواجهها بيئة العمل.

وتشمل المبادرات التي تعد الأولى من نوعها على مستوى المنطقة نظام سوق أبوظبي العالمي الخاص بشركات ائتمان الاستثمارات العقارية (REIT)، وهو أول إطار متوازن لإطار عمل رأسمال مشاريع مديري الصناديق، والنظام العالمي لتمويل الطيران، والذي يعد إطاراً قائماً على أسس راسخة، وتأسيس مركز لعقد جلسات التحكيم الدولي، وترسيخ الشراكات الاستراتيجية وجسور التقنية المالية مع مناطق الاختصاص الأجنبية، وكذلك أول مجموعة من شركات التقنية المالية في مختبر سوق أبوظبي العالمي التنظيمي.

وأشارت الجائزة إلى أن إنجازات سوق أبوظبي العالمي في التقنية المالية احتلت المركز الأول في التقنية المالية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من قبل ديلويت في 2017.

وأدى نظام الصناديق المرنة في سوق أبوظبي العالمي وسرعة التسويق إلى تجاوز قيمة الأصول التي تديرها شركات سوق أبوظبي العالمي مبلغ 4.2 مليار دولار أميركي، ولا زالت مستمرة بالنمو. وخلال السنتين اللتين عمل فيهما السوق، تضاعف إجمالي عدد الشركات الخاصة التي تم تأسيسها ليبلغ 150 شركة تقريباً، كما سجل السوق حتى اليوم ما يقارب 550 شركة مسجلة.بفضل مجموعته المبتكرة من الشركات التجارية وبيئته المنظمة، أصبح سوق أبوظبي العالمي منصة لها أثرها بالنسبة لهيكلة الاستثمارات الدولية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا الوسطى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا