• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الحمد الله: 26% فقط من تعهدات المانحين وصلت لإعمار غزة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يوليو 2015

رام الله(الاتحاد)

أبدى رئيس الوزراء رامي الحمد الله، استياءه من عدم إيفاء المانحين بالتعهدات التي أعلنوا عنها، خلال مؤتمر القاهرة لإعمار غزة، مؤكداً أن 26٪ فقط مما تم التعهد به، وصل إلى القطاع عبر الحكومة أو المؤسسات الدولية كالأمم المتحدة والأونروا. وأضاف الحمد الله في مؤتمر صحفي عقده مع عدد من الوزراء في مقر رئاسة الوزراء امس الاربعاء، أن إعمار غزة ما يزال يسير ببطء على الرغم من الإنجازات التي حققتها الحكومة في موضوع إعادة البناء والترميم. وخرج مؤتمر القاهرة الدولي، المنعقد في أكتوبر تشرين أول الماضي، بتعهدات بدفع مبلغ 5.4 مليار دولار أميركي، للفلسطينيين، منها 2.6 مليار لإعادة إعمار غزة، و 2.8 مليار دولار تقدم للحكومة الفلسطينية خلال السنوات الثلاث القادمة. وأعاد رئيس الوزراء تأكيده أن لا دولة فلسطينية بدون قطاع غزة، «وهذا ما نحاول القيام به وفق قدراتنا، على الرغم من المعيقات التي تفرضها حركة حماس على عمل الحكومة في القطاع». واعترف الحمد الله أن لا وجود لحكومة التوافق على الأرض في قطاع غزة، مؤكداً أن ذلك يعود للخلافات مع حركة حماس، «وأكبر مثال على ذلك هو احتجاز الوزراء في مقر إقامتهم ومنعهم من الخروج والعمل قبل عدة شهور». وتابع، «على الرغم من كل ذلك، فإن الحكومة تنفق شهرياً ما قيمته 400 مليون شيكل على قطاع غزة، في مختلف المجالات، ما يعني أن قرابة نصف الموازنة الفلسطينية السنوية تذهب إلى غزة، وهذا واجبنا».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا