• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

52 ألف مصل يحيون «ليلة القدر» في جامع الشيخ زايد الكبير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يوليو 2015

أبوظبي (وام)

أدى نحو 52 ألف مصل في ليلة 27 من رمضان صلاتي التراويح والتهجد في جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي، منهم نحو 42 ألف مصل في صلاة التهجد، وذلك تحرياً لليلة القدر، وأملاً في الفوز بثواب تلك الليلة المباركة، حيث امتلأت قاعات الجامع والساحات الخارجية بالمصلين، وهذ ما اتضح في لقطة جوية عبّرت عن المشهد.

وفي صلاة التهجد، دعا المقرئ الشيخ إدريس أبكر إمام الجامع أن يحفظ الله دولة الإمارات من كل شر، وأن يديم عليها نعمتي الأمن والأمان، وأن يوفق صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو حكام الإمارات لما فيه خير البلاد والعباد وفي قيادة هذا الوطن إلى طريق التقدم والازدهار والرخاء، سائلاً الله تعالى الرحمة والمغفرة للشيخ زايد بن سلطان آل نهيان القائد المؤسس «طيب الله ثراه».

وكثفت اللجان المنظمة في المركز جهودها لتوفير كل التسهيلات للمصلين في هذه الليلة، حيث تم زيادة أعداد المشرفين من موظفي مركز جامع الشيخ زايد الكبير والمتطوعين من وزارة شؤون الرئاسة ومن هيئة الهلال الأحمر وساند التابعين لمؤسسة الإمارات لتنمية الشباب وفريق «أبشر الإمارات» للتطوع، كما تم فرش ساحات وأروقة الجامع الخارجية بسجادات للصلاة مستوحى تصميمها من السجادة الكبيرة في القاعة الرئيسة للصلاة، علاوة على توفير أعداد كبيرة من أجهزة التكييف الخارجية، فيما تم توزيع برادات مياه الشرب في ساحات وأروقة الجامع، والتي امتلأت بالمصلين.

وواصلت فرق العمل في مركز جامع الشيخ زايد الكبير عملها إلى ما بعد صلاة الفجر، حيث وزعت الإدارة نحو 2000 وجبة سحور على المصلين الذين مكثوا لأداء صلاة الفجر.

ووفر المركز كذلك نحو 2000 مقعد طبي لكبار السن والمرضى وذوي الاحتياجات تم استخدامها لأداء الصلوات في الجامع، كما وفرت إدارة الجامع مقاعد متحركة مجانية لتسهيل عملية التنقل لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة داخل ساحات وأروقة الجامع وقاعات الصلاة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا