• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تركيا تنفي مزاعم صينية بتسهيل قتال الإيجور مع «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يوليو 2015

(د ب ا)

نفت وزارة الخارجية التركية مزاعم صينية بأن أنقرة تسهل وصول الإيجور للقتال مع «داعش» في سوريا، واصفة إياها بأنها «عارية من الصحة ومثيرة للضحك»، حسب ما قال المتحدث باسم الوزارة تانجو بيلجيك.

وردا على سؤال عن مزاعم بان دبلوماسيين أتراك اعطوا جوازات سفر للإيجور الذين يرغبون في السفر إلى سوريا، قال بيلجيك إن «هذه المزاعم مثيرة للسخرية»، حسب ما ذكرت وكالة أنباء الأناضول. وأضاف «هذا ليس زعما يستحق الرد عليه ، إنه مثير للضحك».

وقالت الوكالة إن وزارة الأمن العام الصينية زعمت يوم السبت الماضي أن كثيرين من بين 109 مهاجرين من الإيجور الذين أرسلتهم تايلاند مؤخرا إلى الصين كانوا في طريقهم إلى تركيا وسوريا والعراق للمشاركة في الجهاد.

زعمت وكالة أنباء الصين الجديدة «شينخوا» يوم السبت الماضي أن تحقيقات الشرطة الصينية اكتشف وجود عصابات تجنيد داخل تركيا ، وأيضا قيام دبلوماسيين أتراك في بعض دول جنوب شرق آسيا بتسهيل النقل غير الشرعي لهؤلاء الأشخاص، حسب ما ذكرت وكالة «الأناضول».

وشدد المتحدث باسم وزارة الخارجية أن تركيا تحترم وحدة أراضي الصين وتعتبر منطقة الإيجور المتمتعة بالحكم الذاتي، والتي يفر منها الكثير من الإيجور، جزءا من الصين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا