• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الطقس يعيق العثور على جثث ركاب الطائرة الماليزية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 يناير 2015

رويترز

مسحت سفن وطائرات، البحار قبالة جزيرة بورنيو، اليوم الجمعة، بحثا عن حطام طائرة الركاب المنكوبة التابعة لشركة "إير آسيا" لكن الطقس السيء عرقل مجددا البحث عن مزيد الجثث والصندوقين الأسودين للطائرة.

وقال مسؤولون إنهم انتشلوا أكثر من 20 جثة حتى الآن بالإضافة إلى أجزاء من حطام الطائرة في عملية البحث التي تقودها إندونيسيا وتركز على مساحة 1575 ميلا بحريا إلى الشمال من بحر جاوة.

ومنعت الرياح القوية والأمواج المتلاطمة الغواصين من البحث عن جسم الطائرة الإيرباص إيه 320-200 والتي كانت تقل 162 شخصا وتحطمت يوم الأحد أثناء رحلتها من مدينة سورابايا الإندونيسية إلى سنغافورة.

وقال قائد طائرة هليكوبتر تابعة لسلاح الجو من المشاركين في مهام انتشال الجثث والحطام من البحر "يمكن أن يصل ارتفاع الأمواج إلى خمسة أمتار بعد الظهر.. أي أعلى مما كان عليه أمس".

وأضاف "ننتظر انقشاع السحب وتحسن الأحوال حتى يمكننا الاقتراب. عندما ذهبنا أمس لانتشال جثة من البحر، لم نتمكن لأن الأمواج جذبتها. أحيانا كنا نراها وأحيانا لا نراها".

وتشارك في عملية البحث عدة دول وتنطلق من بلدة بانكالان بون إلى الجنوب من بورنيو. وقد انضم إليها، اليوم الجمعة، خبراء من مكتب تحقيقات حوادث الطيران الفرنسي (بي.إي.إيه) الذي يحضر جميع التحقيقات المعنية بحوادث تحطم طائرات "الإيرباص". ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا