• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

تسليم 12 طائرة لـ«فلاي دبي» حتى نهاية 2018

غيث الغيث: تشغيل أول رحلة لطائرة «737 ماكس» الأربعاء المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 نوفمبر 2017

مصطفى عبدالعظيم (دبي)

قال غيث الغيث، الرئيس التنفيذي لشركة فلاي دبي: «إن الشركة ستتسلم 3 طائرات جديدة من طراز بوينج 737 ماكس 8 قبيل نهاية العام، إضافة إلى 8 طائرات أخرى في العام 2018»، مشيراً إلى أنه بحلول عام 2023 سيصل عدد الطائرات التي سيتم من هذا الطراز إلى 75 طائرة، بالإضافة إلى حقوق شراء 25 طائرة أخرى لم يتم اتخاذ قرار بتأكيدها بعد.

وأشار إلى أنه سيتم تشغيل الطائرة الأولى التي تسلمها من هذا الطراز والموجودة حالياً في معرض دبي للطيران يوم الأربعاء المقبل، وستكون على وجهة الشركة إلى بانكوك، تليها وجهات أخرى، مثل براغ ويكاتنبيرج وزنجبار، وهي ستكون الوجهات الأولى التي تخدمها طائرة ماكس 8.

ولفت إلى أن الشركة منفتحة على جميع خيارات التمويل، حيث تختار الأسرع والأقل تكلفة منها، مضيفاً أنه سيتم الإعلان خلال الأيام المقبلة عن صفقة تمويل الطائرات الجديدة التي سيتم تسلمها في المرحلة المقبلة، مستبعداً لجوء الشركة لإصدار صكوك التمويل، لا سيما وأنها تحتاج لبعض الوقت، مضيفاً أن فلاي دبي نجحت في 2014 في إصدار صكوك بقيمة 500 مليون دولار. وعن الشراكة بين فلاي دبي وطيران الإمارات، أكد الغيث، أنها تعتبر أول شراكة تجارية من هذا الحجم بين الشركات الوطنية وتسمح لكل ناقلة باستخدام شبكة خطوط الناقلة الأخرى لتوسيع نطاق عملياتها وتسريع النمو، ومنها 200 وجهة لدى الإمارات و60 وجهة لفلاي دبي، منوهاً بانعكاساتها الإيجابية كذلك على المستهلك، حيث توفر له خيارات سفر لا تضاهى يستطيع استخدام شبكة الخطوط من وإلى الإمارات. وأوضح الغيث، أن فلاي دبي ستشرع بدايةً من العام المقبل في إحالة الطائرات التي اشترتها في العام الأول والثاني من التأسيس إلى التقاعد وفق خطة الشركة المتعلقة بالإحلال والتجديد بحسب العمر التشغيلي المحدد لكل طائرة.

وفيما يتعلق بطريقة الحجز بناءً على اتفاقية الشراكة مع طيران الإمارات، قال الغيث: «بالنسبة للحجز كل شركة لديها نظام الحجز الخاص، وربط الحجز هو إجراء سهل، ونحن أنهينا العديد من الأمور المهمة ونظام الشركتين منسجم، ويعمل بكل سلاسة». وحول نقل الشركة لعملياتها إلى مطار آل مكتوم، أوضح أن «فلاي دبي» تعمل في مطاري دبي الدولي ومطار آل مكتوم، والانتقال نهائياً إلى آل مكتوم على المدى القصير مستبعد، والعمل فيهما يحقق فائدة للشركة، مؤكداً أن مطار آل مكتوم هو المستقبل في قطاع النقل الجوي بإمارة دبي. وفيما يتعلق بتزايد حدة المنافسة في قطاع الطيران الاقتصادي بالمنطقة مع دخول لاعبين جدد، أوضح الغيث، أن دخول ناقلات اقتصادية جديدة إلى السوق يسهم في تنويع الخيارات للمسافرين، ولا يؤثر على الحركة التشغيلية لفلاي دبي التي تتمتع بمرونة عالية في التشغيل، لاسيما وأنها تعمل في أفضل مكان في العالم من دبي وبإمكاننا الطيران إلى أي نقطة، مشدداً على أن فلاي دبي تقدم خدمات متميزة منذ إنشائها، وما تزال مستمرة إلى اليوم. وفيما يتعلق بإمكانية طرح أسهم فلاي دبي للاكتتاب، قال الغيث، إن هذا القرار يعود لحكومة دبي، ولكن حالياً لا توجد أي خطة بهذا الشأن، مؤكداً مواصلة خطط الشركة في توسيع شبكة الوجهات التي تطير إليها، حيث يجري الانتهاء من برنامج التوسع للعام 2018، والذي سيتضمن الإعلان عن الوجهات الجديدة التي ستطير إليها فلاي دبي العام المقبل. ودشنت فلاي دبي طائرتها الجديدة من طراز بوينغ 737 ماكس 8، خلال معرض دبي للطيران وتعد الطائرة الجديدة التي تحمل الرقم A6-MAX ضمن طلبية قوامها 76 طائرة كانت الناقلة قد وقعتها في معرض دبي للطيران عام 2013. ويتوقع أن تتسلم الناقلة 3 طائرات أخرى ضمن هذا الطراز حتى نهاية العام 2017. ومنذ بداية العام الجاري نما أسطول فلاي دبي ليصل الى 61 طائرة تخدم 95 وجهة في 44 بلدا حول العالم. وافتتحت الناقلة خلال العام الجاري 6 وجهات جديدة زادت فيها رحلاتها الأسبوعية لتصل إلى أكثر من 1700 رحلة، كما أنها اعتمدت الزي الجديد لأكثر من 2500 موظف.

«جنرال إلكتريك» تزودها ببرمجيات الشبكة الذكية ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا