• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

منتخب بوليفيا ينهي تعاقده مع مدربه «سوريا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يوليو 2015

لاباز (د ب أ)

أعلن الاتحاد البوليفي لكرة القدم، الثلاثاء، رحيل ماوريسيو سوريا المدير الفني لمنتخب البلاد الأول لكرة القدم بسبب الخلافات المالية خلال بطولة كوبا أميركا الماضية. واجتمعت اللجنة التنفيذية للاتحاد البوليفي لكرة القدم برئاسة كارلوس تشافيز الذي يشغل منصب أمين صندوق اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم «كونميبول» لوضع نهاية لمسيرة سوريا مع المنتخب البوليفي. واتهم سوريا بتنظيم احتجاج للمطالبة بجوائز مالية أكبر قبل مباراة بوليفيا وبيرو في دور الثمانية من بطولة كوبا أميركا. وأشار الأمين التنفيذي للاتحاد البوليفي لكرة القدم إلى أنه سيتم الاتفاق مع سوريا حول إنهاء تعاقده، وقال: «الوصول إلى حل وسط بين الطرفين هو أمر مثالي حيث إن أي إجراء غير ذلك سيلزمنا بدفع غرامة». وأنفق الاتحاد البوليفي مليون دولار خلال 40 يوما قضاها منتخب البلاد في معسكره التحضيري قبل كوبا أميركا إضافة إلى الجوائز المالية التي دفعها مقابل النقاط التي حصدها الفريق في تشيلي.

وحصل ماوريسيو سوريا والطاقم الفني المساعد له على جوائز مالية بلغت 216 ألف دولار، فيما حصل اللاعبون على 200. 491 ألف دولار. ومن المقرر أن يدفع اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم «كونميبول» 2.2 مليون دولار للاتحاد البوليفي مقابل مشاركته في كوبا أميركا. وحقق سوريا خلال فترة توليه القيادة الفنية للمنتخب البوليفي فوزا واحدا وتعادلين وأربع هزائم في سبع مباريات. ويعتبر كل من الأرجنتيني جوستافو ألفارو والإسباني أنطونيو لوبيز هما المرشحان الأوفر حظا لتولي منصب المدير الفني للمنتخب البوليفي خلال تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا