• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تطلب الخلع بسب وزنها الزائد: "حياتي جحيم"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 يناير 2015

مريم عيسى

قضت محكمة الأسرة في القاهرة بخلع زوجة بعد زواج لم يدم أكثر من عامين.

ووقفت الزوجة الشابة، وتدعى فريدة، أمام محكمة الأسرة تطلب الخلع من زوجها، الذي حول حياتها إلى جحيم بسبب زيادة وزنها.

وقالت الزوجة أمام القاضي إنها لن تستطيع الاستمرار في حياة مع زوج يعيرها بوزنها الذي زاد بشدة بعد الزواج وإنجاب طفلها الأول.

الزوجة، التي كانت تبلغ قبل الزواج 77 كيلو جراما، زاد وزنها حتى وصل إلى 115 كليو جراما خلال عامين هو عمر زواجها.

تضيف فريدة أن زوجها أصبح يلومها يوميا بسبب وزنها. وبدلا من أن يعرضها على طبيب سمنة أو يتقبلها بوزنها الزائد، أصبح يناديها بأبشع الألفاظ ويذكرها دوما بأن شكلها أصبح "لا يطاق"، بحسب قولها.

تقول الزوجة الشابة إن زوجها أصبح يتغيب عن المنزل بشكل دائم. وإذا طلبت الخروج معه في أحد المناسبات العائلية، يرفض بشدة بسبب وزنها الزائد.

وقفت الزوجة باكية تطلب الخلع، مؤكدة أن زيادة وزنها ربما تكون مرضا لكنه لا يمكن أن يكون سببا في تحول حياتها إلى جحيم بعد عزف زوجها عن البقاء في المنزل أو التقرب من زوجته.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا