• الأربعاء 07 رمضان 1439هـ - 23 مايو 2018م

توفرها «دائرة القضاء» و «إيواء»

قاعدة بيانات واحصائيات شاملة لجرائم الاتجار بالبشر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 17 يوليو 2013

أبوظبي (الاتحاد)- تعمل كل من دائرة القضاء، ومراكز إيواء على توفير قاعدة بيانات وإحصائيات شاملة لجرائم الاتجار بالبشر للمساهمة في التخطيط السليم والعمل على تهيئة الظروف الملائمة لهذه الفئة ومساندتها لتخطي ظروفها، وفق اتفاقية وقعها الجانبان في هذا الشأن.

وتهدف الاتفاقية إلى تطوير أساليب وآليات فعالة للتعامل مع هذه النوعية من الجرائم، والحدّ من آثارها الاجتماعية والاقتصادية والنفسية.

وقالت سارة شهيل مدير عام مراكز إيواء، إن المذكرة ترمي إلى تعميق الوعي المجتمعي بخطورة جرائم الاتجار بالبشر، ومكافحتها بكافة الوسائل الممكنة.

وأشارت إلى سعي المراكز مع شركائها الاستراتيجيين لتأهيل كوادر بشرية عاملة لمكافحة هذه الجريمة ورعاية ضحاياها واتخاذ الخطوات العملية لتوعية الضحايا بحقوقهم القانونية.

ووفقاً لمذكرة التفاهم، فإنه سيتم إنشاء قاعدة بيانات وإحصائيات بجرائم الاتجار بالبشر والضحايا، والتنسيق فيما يختص بالإجراءات القانونية المتبعة لفحص DNA لأجل إثبات النسب في حالة النزاع على بنوة الأطفال، وتحديد نقاط تقديم الاستشارة لدائرة القضاء فيما يختص بالضحايا.

كما سيتم الفصل في القضايا بالسرعة الممكنة حتى يتسنى إدماج الضحايا في مجتمعاتهم وبيئاتهم الأصلية، حيث سيتم الفصل في مثل هذه النوعية من القضايا بواسطة قضاة متخصصين ومحكمة متخصصة، حيث سيعامل الضحايا أثناء التحقيقات كمجني عليهم وليس كمتهمين حتى يثبت العكس، إضافة إلى مساعدة الضحايا لاسترداد حقوقهم المقررة قانوناً بتوفير الدعم القانوني لهم من خلال مكتب المساعدات القانونية ومكتب حقوق الإنسان بدائرة القضاء. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا