• الأربعاء 09 شعبان 1439هـ - 25 أبريل 2018م

بمشاركة 31 مصوراً عالمياً

«اكسبوجر».. معالم الشارقة بعدسات احترافية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 نوفمبر 2017

الشارقة (الاتحاد)

يعد المهرجان الدولي للتصوير «اكسبوجر» الذي ينظمه المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، وتقام دورته الثانية خلال الفترة بين 22 و25 نوفمبر الجاري في مركز إكسبو الشارقة، أحد الوسائل المبتكرة للترويج للإمارة، وللمعالم السياحية والمواقع التاريخية الفريدة فيها، بما يعزز حضور الشارقة على خريطة الوجهات السياحية الرائدة في العالم.

مع مشاركة أكثر من 31 مصوراً عالمياً في المهرجان، إضافة إلى عشرات المصورين المحليين، المحترفين والهواة، فإن المهرجان يضع الشارقة في قلب عدسات هذا العدد الكبير من الباحثين عن الصور المتفردة، وخصوصاً لعشاق المواقع الطبيعية، والمعالم التراثية، والصروح المعمارية، ونبض الحياة الحافل بالحيوية والنشاط، وهو ما توفره لهم الشارقة على امتداد مواقعها ومعالمها التي تجمع بين أصالة الماضي وحداثة الحاضر.

وسيقوم المصور الفلسطيني محمد محيسن، الفائز مرتين بجائزة بوليتزر، بالإضافة إلى جائزة مجلة «تايم»، وجائزة أوليفر جراملينج للصحافة التابعة لوكالة أسوشيتدبرس عام 2014، بعرض 12 صورة فوتوغرافية حصرية بعنوان «وجوه الشارقة»، يسلط من خلالها الضوء على بعض مكامن الجمال في الإمارة، عبر إبراز معالمها السياحية، التاريخية والطبيعية، ونمط عمارتها المتفردة التي تجمع بين الأصالة والحداثة.

كما يساهم الحضور الكبير لعشاق التصوير، في إتاحة الفرصة أمامهم لاكتشاف ما تحفل به الإمارة من مواقع سياحية، ومعالم تاريخية، وتصاميم معمارية، لنشرها على صفحاتهم في مواقع التواصل، وهو ما يساهم في التعريف بهذه المواقع والمعالم بشكل أوسع.

وأكد علاي، أن الطبيعة السياحية للشارقة، تتميز بتنوعها الشديد، لتشمل الصحاري، والبحار، والجبال، والمعالم التاريخية، والمباني العصرية التي تجمع فنون العمارة العربية والإسلامية، وهي أمور تهم المصورين كثيراً لصعوبة وجودها في مدينة واحدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا