• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

إشادة بدعم دولة الإمارات قيادة وشعباً لمصر

وزير البيئة يشهد احتفال القنصلية المصرية بذكرى ثورة 23 يوليو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يوليو 2015

دبي (وام)

شهد معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه، مساء أمس الأول، الحفل الذي أقامته القنصلية العامة لجمهورية مصر العربية في الذكرى الثالثة والستين لثورة 23 يوليو في فندق ذا بالاس بمنطقة داون تاون بدبي، وذلك بحضور عدد من قناصل الدول العربية والأجنبية وكبار الشخصيات وأبناء الجالية المصرية.

وألقى شريف البديوي قنصل عام مصر بدبي كلمة، خلال الحفل، قال فيها: إن ثورة يوليو التي اندلعت شرارتها لتؤرخ لمرحلة جديدة من نضال الشعب المصري حاملة لمصر وشعبها بشائر الحرية والعدالة كانت منذ انطلاقها إشارة للشعب المصري للمضي قدماً في خطاه نحو تحقيق أهدافه وتطلعاته في العيش بحرية وكرامة.

وأضاف: «إن احتفالنا اليوم بالعيد القومي وسط أشقائنا على أرض دولة الإمارات له طابع خاص في ظل ما يحيطوننا به من مشاعر المودة والمحبة الصادقة».

وأشاد البديوي بدعم دولة الإمارات قيادة وشعباً لمصر خلال المرحلة الماضية، مؤكداً أن هذا الدعم يأتي امتداداً لعلاقات الأخوة الوثيقة التي تجمع الشعبين الشقيقين، التي أرسى قواعدها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان. وتوجه القنصل المصري بالشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات على دعمهم المتواصل لمصر وشعبها، وهو الموقف الذي يعكس إيماناً صادقاً بأن قوة مصر واستقرارها جزء لا يتجزأ من قوة واستقرار الوطن العربي.

وقال: إن «احتفالات ثورة يوليو لهذا العام تتواكب مع تحديات جسام تمر بها مصر، فهناك حرب حقيقية تخوضها القوات المسلحة المصرية ضد قوى الظلام والإرهاب ليس فقط دفاعاً عن الأمن القومي المصري وإنما دفاعاً عن الأمن القومي العربي ككل».

وأكد في هذا الصدد أن «مصر عازمة على رد مخاطر الإرهاب، والعمل بإصرار وعزيمة على حفظ أمن الوطن، ورد كيد المعتدين حتى يتم تحقيق جميع الأهداف التي خرجت من أجلها الجماهير خلال ثورتي 25 يناير و30 يونيو، .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض