• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

البرتغالي لويس فيليبي بدلاً من الصربي بونياك لتدريب «الزعيم»

العربي يستغني عن الخطيب والصالح وأحمد هايل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يوليو 2015

إيهاب شعبان (الكويت)

أسند مجلس إدارة النادي العربي مهمة تدريب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي إلى البرتغالي لويس فيليبي مدرب الفريق الرديف، ليخلف المدرب الصربي المقال بوريس بونياك الذي تم فسخ التعاقد معه أول أ مس.

ووقع اختيار لجنة الكرة بالعربي على لويس لأنه يملك سيرة ذاتية جيدة ويعرف جيدا لاعبي الفريق الأول إضافة إلى اللاعبين الشباب، فضلا عن أن قيمة راتبه يسهل توفيرها، وهو يحصل على نصف ما يتقاضاه بونياك.

وكان مجلس إدارة النادي العربي أقال بونياك، بعد فشلت لجنة الكرة في التفاهم معه في الكثير من الأمور حول إعداد الفريق والقائمة الجديدة للموسم المقبل، وقد رفض تماما بونياك تدخل الإدارة في اختيارات الفريق، بالإضافة إلى وجود خلاف مالي بين الطرفين بالعقد الجديد بينهما.

وكان العربي مدد عقد بونياك في مايو الماضي ليستمر مع الفريق حتى يونيو 2016 بعد ظهور الفريق تحت قيادته بمستوى جيد ومنافسته على كل البطولات وحصوله على كأس ولي العهد ومركز الوصيف في الدوري بعد المنافسة على اللقب حتى الجولة الأخيرة، التي تمكن فيها نادي الكويت من حسمه لصالحه.

من جانب آخر اعتمدت الإدارة اللاعب النيجيري ايفوسا كرابع اللاعبين المحترفين في الفريق بعد الجزائري كريم مطمور ومواطنه أكرم جحنيط والبرازيلي تياجو بيزيرا، علما أن ايفوسا مرتبط مع العربي بعقد لمدة ثلاثة مواسم ابتداء من الموسم الماضيـ حيث تمت إعارة ايفوسا إلى نادي الصليبيخات قادما من نادي الساحل.

وبذلك ستكون إدارة العربي مضطرة إلى تسوية عقود اللاعبين الثلاثة المحترفين المرتبطين مع النادي والاستغناء عنهم، وهم السوري فراس الخطيب ومواطنه أحمد الصالح والأردني أحمد هايل، وأشارت مصادر إلى أن الخطيب يملك أكثر من عرض لنادي محلي وآخر خليجي، فيما بات الصالح مطلوبا لأحد الأندية السعودية أما هايل فأصبحت الأردن الأقرب لأن تكون وجهته المقبلة وتحديدا في صفوف فريقه السابق الفيصلي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا