• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ترحيل المباريات لساعات والاستعانة بملعب إضافي

الأمطار «نجم» اليوم الثالث لبطولة دبي للتنس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 18 فبراير 2016

وليد فاروق (دبي)

خطف هطول الأمطار الشديد التي سقطت على دبي أمس، الأضواء وكان نجم أحداث اليوم الثالث لبطولة سوق دبي الحرة للتنس، وتسبب في ترحيل باقي مباريات اليوم، باستثناء مباراتين فقط انتهتا قبل هطول الإمطار، لتقام بعد وقتٍ كافٍ من توقف سقوط المياه، وتجفيف الملعب، الأمر الذي استغرق وقتاً لا يقل عن 3 ساعات.

واتخذت اللجنة المنظمة قرارها بترحيل جميع المباريات لتقام في وقت متأخر، إلى حين توقف سقوط المطر تماماً وتجفيف الملاعب الرئيسية والفرعية.

وكانت اللجنة المنظمة قد أعلنت، في بيان رسمي، أنها تنتظر توقف سقوط الأمطار تماماً، ومن بعدها تجفيف الملعب، ومن ثم استئناف إقامة المباريات ليلاً، بنفس ترتيب إقامتها، على ملاعب البطولة التي تمت إضافة ملعب جديد لم يكن مستخدماً من قبل، وهو الملعب رقم 7.

وفاجأ سقوط الأمطار اللجنة المنظمة والحضور على السواء خلال إقامة مباراة واحدة تقام في ذلك التوقيت، وهي التي جمعت بين الإسبانية كارلا نافارو مع الفرنسية كارولين جارسيا ضمن مباريات الدور الثاني للبطولة.

وفي الوقت الذي كانت فيه كارولين جارسيا، المصنفة في المركز الـ 38 عالمياً، قاب قوسين من حسم نتيجة المواجهة لمصلحتها وتحقيق المفاجأة، بتقدمها على منافساتها نافارو، المصنفة 11 على مستوى العالم، في المجموعة الثالثة 5 - 3 بعد تعادل اللاعبتين في المجموعتين السابقتين، بحصول نافارو على المجموعة الأولى بنتيجة 6 - 4 وتعديل جارسيا النتيجة بفوزها بالمجموعة الثانية بالنتيجة نفسها 6- 4، وفي الوقت الذي كادت فيه جارسيا تحسم المجموعة الثالثة، حيث لم تكن تحتاج سوى إلى شوط وحيد، هطلت الأمطار بشدة ليتوقف اللعب وتخرج اللاعبتان، وأيضاً الجماهير، من الملعب لحين توقف سقوط المطر.

وعقب استئناف المباراة بعد ما يقرب من 4 ساعات حافظت جارسيا على تفوقها وأنهت المجموعة الثالثة في 3 دقائق وحسمت المباراة لصالحها 6-4، 4-6، 6-3 وتتأهل للدور ربع النهائي.

ورغم محاولات المنظمين سرعة تجفيف الملعب من أجل استئناف المنافسات مجدداً، عاودت الأمطار سقوطها مرة أخرى لتتوقف عملية سحب المياه والتجفيف، لحين توقف سقوط الأمطار تماماً، وهو الأمر الذي تم بالتنسيق مع المركز الوطني للأرصاد، لتتخذ اللجنة المنظمة قرارها بترحيل إقامة المباريات في نفس اليوم، مع إلغاء مباراة واحدة في منافسات الزوجي، التي كانت من المفترض أن تجمع الإيطالية سارة إيراني مع الإسبانية كارلا نافارو، في مواجهة الثنائي الصيني يي فان مع مواطنتها سايساي زهينج.

ومن جانبه، أكد صلاح تهلك مدير البطولة، أن سقوط الأمطار من الأمور الواردة في أي بطولة خلال هذا التوقيت من العام، وهناك دائماً استعدادات للتعامل مع مثل هذه المواقف، مبيناً أن نظام البطولة يقضي بضرورة إقامة جميع المباريات في يوم إقامتها نفسه، وذلك من أجل عدم التأثير على سير المنافسات، وتطبيقاً لمبدأ تكافؤ الفرص بين اللاعبات، موضحاً أن ترحيل أي مباراة إلى اليوم التالي يعني إمكانية خوض لاعبة مباراتين في اليوم نفسه، وهو ما يخل بمبدأ تكافؤ الفرص بين اللاعبات، ولكن في ظل توقف الأمطار، فإن إمكانية إقامة المباريات في نفس اليوم هي الأمر الأقرب للحدوث، خاصة أن الأجواء تشجع على اللعب وحضور الجماهير في المدرجات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا