• الخميس 06 ذي القعدة 1439هـ - 19 يوليو 2018م

خلال زيارته مركز «هداية»

وزير الثقافة الأردني يشيد بدور الإمارات في مكافحة «التطرف العنيف»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 نوفمبر 2017

أبوظبي (وام)

أشاد معالي نبيه شقم وزير الثقافة بالمملكة الأردنية الهاشمية بالدور الرائد الذي تقوم به دولة الإمارات، لاسيما وزارة الخارجية والتعاون الدولي في تقديم مختلف أوجه الدعم لمركز هداية الدولي للتميز في مكافحة التطرف العنيف، مما يساهم في ترسيخ الدور الرائد العالمي للدولة في مجال مكافحة التطرف العنيف على الصعيدين الإقليمي والدولي.

جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها معاليه يرافقه جمعة عبدالله العبادي سفير المملكة الأردنية الهاشمية لدى الدولة إلى مركز هداية الدولي للتميز في مكافحة التطرف العنيف جرى خلالها بحث، ومناقشة العديد من الموضوعات أبرزها الحاجة الماسة إلى التعاون من أجل مكافحة التطرف العنيف، بالإضافة إلى السبل الممكنة للتعاون المشترك في المستقبل.

ورحب كل من مقصود كروز المدير التنفيذي لمركز هداية، ونائبه إيفو فينكامب، ووداد الحسن مسؤول أول برامج الحوار والاتصالات بالوزير الأردني والوفد المصاحب له، حيث قام المدير التنفيذي بتعريفهم من خلال عرض تقديمي مفصل برسالة المركز وأهدافه وبرامجه وأحدث إنجازاته، بالإضافة إلى التعرض لأهم الأنشطة والمبادرات المختلفة في أقسام المركز الرئيسة: الحوار والاتصالات، وبرامج بناء القدرات، والبحوث والتحليل.

وأكد معالي الدكتور علي راشد النعيمي رئيس مجلس إدارة مركز هداية الأهمية الاستراتيجية للتعاون المستمر بين الأردن ومركز هداية بشأن المسائل المتعلقة بمنع ومكافحة التطرف العنيف بكافة أشكاله ومظاهره، وقد ساهم مركز هداية بدوره مساهمة فعالة في تعزيز جهود المجتمع الدولي من أجل مكافحة التطرف العنيف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا