• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

رئيس نيجيريا يقيل قادة الجيش والبحرية والجوية على خلفية النزاع مع «بوكوحرام»

12 قتيلاً باعتداءين انتحاريين شمال الكاميرون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 يوليو 2015

عواصم (وكالات)

أكد ضابط كبير بالجيش الكاميروني أن 12 مدنياً على الأقل وجندياً تشادياً لقوا حتفهم بهجومين انتحاريين يشتبه أن جماعة «بوكو حرام» المتشددة نفذتهما في بلدة فوتوكول شمال البلاد في وقت متأخر أمس الأول. وأضاف الضابط ومصادر أخرى متطابقة «استهدف الهجومان معسكراً للقوات الخاصة الكاميرونية في البلدة. وقع الانفجار الأول في حانة قرب المعسكر وبعدها بدقائق وقع الثاني خلف المعسكر». بالتوازي، استهدف تفجير انتحاري أمس، حاجزاً عسكرياً في ضواحي مدينة مايدوجوري شمال شرق نيجيريا، مسفراً عن وقوع إصابات. وقال مصدران من المجموعات المدنية التي تدعم الجيش في حربه ضد «بوكو حرام» الإرهابية، إن التفجير وقع عند حاجز جيمتيلو جنوب مايدوجوري عند حوالي الساعة 12,10 ظهراً أمس. وبحسب مصادر أمني، فقد وقعت إصابات يجري تحديد حصيلتها. إلى ذلك، قال متحدث باسم الرئاسة في نيجيريا أمس، إن الرئيس محمد بخاري عين قادة عسكريين جدداً كما عين مستشاراً للأمن القومي، وذلك بعد ساعات من عزله كبار قادة الدفاع في إطار خطط لتعزيز مكافحة «بوكو حرام» المتشددة. وعزل بخاري قادة الجيش والبحرية والقوات الجوية والدفاع. ومنذ تنصيبه في مايو الماضي، نقل بخاري مركز قيادة الدفاع في نيجيريا إلى مايدوجوري حيث نشأت «بوكوحرام».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا