• الجمعة 07 جمادى الآخرة 1439هـ - 23 فبراير 2018م

وزعت بروشورات في المساجد والبنوك والأسواق

شرطة عجمان تكافح ظاهرة التسول خلال شهر رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 يوليو 2013

صلاح العربي (عجمان)- وزعت القيادة العامة لشرطة عجمان آلاف البروشورات على مرتادي المساجد والأسواق والبنوك خلال حملتها السنوية لمكافحة ظاهرة التسوّل في رمضان، والتي أطلقتها مطلع شهر رمضان المبارك تحت شعار «لا للتسول كافحهم بالإبلاغ عنهم».

وقال المقدم عبدالله سيف المطروشي مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية لـ«الاتحاد»: إن الحملة تتضمن إعداد وطباعة نشرات التوعية ضد التسول، حيث تم توزيعها على الجمهور في معظم مناطق الإمارة، والتوعية من خلال الرسائل النصية الهاتفية الهادفة إلى مكافحة التسول إلى جميع الفئات المختلفة المتعاملة معهم.

وأوضح أنه تم البدء في توزيع نشرات التوعية ضد التسوّل على الجمهور في معظم مناطق الإمارة، وبالتعاون مع المؤسسات والدوائر المختلفة تم التنسيق لنشر التوعية من خلال نشر الرسائل النصية الهاتفية الهادفة إلى مكافحة التسول.

وأضاف المطروشي: أن التوعية ضد مظاهر التسول تم تفعيلها من خلال وضع إرشادات مكافحة المتسولين ورقم الإبلاغ عن حالات التسول على جميع سيارات دوريات الشرطة، إضافة إلى بثّ التوعية عبر برامج البثّ المباشر وعبر وسائل الإعلام والصحف.

وأوضح أنه تم التعاون مع مصارف الإمارة لنشر التوعية ضد التسول عبر شاشات أجهزة الصراف الآلي، إضافة إلى التنسيق لمكافحة الحملة مع مؤسسة اتصالات ودائرة الماء والكهرباء.

وقال المطروشي إن «الحملة تشمل تكثيف التواجد الأمني والتثقيف التوعوي من خلال وضع برنامج للعمل يتضمن تكوين فريق تحر لرصد ومتابعة المتسولين وتشديد الرقابة في المواقع التي يستهدفها المتسولون، مثل الأسواق التجارية والأحياء السكنية والمساجد ومواقع البنوك والمصارف.

وتابع: ومن أجل ردع المتسولين، فقد تمّ تخصيص رقم هاتفي بهدف التواصل مع الشرطة في الإبلاغ عن كل متسول، داعياً إلى أخذ الحيطة والحذر من فئات المتسولين.

ونبّه إلى تفنّن المتسولين في اختلاق مظاهر الفقر واتباع أي سبيل للخداع بهدف الحصول على الأموال، حيث يتظاهر بعضهم بالإعاقة والفقر الشديد والحاجة للمال لشراء الطعام، ومنهم من يستخدم الأطفال الأبرياء في طلب المال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا