• الثلاثاء 06 رمضان 1439هـ - 22 مايو 2018م

عاقبت أماً دفنت طفلتها «الحرام»

«جنايات دبي» تدين شقيقين مواطنين بقتل شاب دهساً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 يوليو 2013

محمود خليل (دبي) - عاقبت محكمة الجنايات بدبي أماً دفنت طفلتها “الحرام”، من علاقة غير شرعية بالحبس لمدة عامين، فيما دانت شقيقين مواطنين تشاركا قتل شخص دهساً بسيارتهما.

وبحسب التفاصيل التي شهدتها أروقة المحكمة خلال جلستها صباح أمس، فقد دانت الهيئة القضائية امرأة آسيوية أقدمت برفقة عشيقها الهارب على دفن طفلة انجباها في إطار علاقة غير شرعية في رمال شاطئ الجميرا المفتوح.

وقضت المحكمة بمعاقبة الأم بالحبس لمدة عامين، وأمرت بإبعادها عن الدولة بعد إدانتها بثلاث تهم، أولها تمكين عشيقها الهارب من ممارسة الرذيلة معها، ومعاشرتها معاشرة الأزواج دون وجود رابط شرعي بينهما، ما نتج عنه حملها بطفلة، كما اتهمتها بتعريض حياة طفلتها للخطر، لعدم تقديمها الرعاية الطبية اللازمة لها، كونها ولدت مبسترة وناقصة النمو، حيث أنجبتها في عمر رحمي بين 30 - 32 أسبوعاً، كما بين تقرير الطب الشرعي ما أدى إلى موتها عن عمر يومين.

أما التهمة الأخيرة في لائحة الاتهام، فكانت “إخفاء جثة طفلتها بمشاركة الهارب، بعد أن قاما بأخذها إلى الشاطئ المفتوح في منطقة الجميرا الأولى، ودفناها دون وجود تصريح بالدفن من الجهات المختصة”.

وبينت نيابة الأسرة والأحداث التي أجرت التحقيقات مع الأم، أنها أقرت بوضع الطفلة في الأول من يناير 2013 نتيجة علاقة غرامية مع الهارب، وأن الطفلة توفيت في اليوم التالي لأسباب مجهولة، حيث قامت بالتواصل مع الهارب وتوجها بالجثمان إلى الجميرا 1، وتحديداً إلى الشاطئ المفتوح، وهناك قام الهارب بمواراتها الثرى.

وأشارت نيابة الأسرة إلى أن الشرطة تحركت إلى الشاطئ برفقة الطب الشرعي والكلاب البوليسية، حيث تبين أن مكان الدفن يبعد عن الشارع المحاذي للشاطئ 300 متر، ويبعد عن مياه الشاطئ 30 متراً، وهو عبارة عن منطقة رملية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا