• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الريال يكسب سان جيرمان في «ودية الدوحة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 يناير 2014

الدوحة (أ ف ب) - فاز ريال مدريد الإسباني على باريس سان جيرمان الفرنسي 1-صفر في المباراة الودية التي جرت بينهما أمس على استاد خليفة بالعاصمة القطرية الدوحة، وسجل خيسي رودريجيز هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 19، وقدم الفريقان عروضاً رائعة أمتعت الجماهير الغفيرة التي تابعتها ووصل عددها إلى 39710 متفرجين، وكان سان جيرمان الأفضل لعبا وأداء والأكثر فرصا لكن ريال مدريد كان الأخطر رغم قلة الفرص التي سنحت له. وكان باريس سان جيرمان الأقرب إلى افتتاح التسجيل عندما مرر السويدي زلاتان إبراهيموفيتش كرة على طبق من ذهب إلى الأوروجوياني جدينسون كافاني فانفرد بالحارس دييجو لوبيز لكنه سدد في قدم الأخير (16)، وارتد ريال مدريد مهاجما بقيادة نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي مرر كرة على طبق من ذهب إلى رودريجيز المنطلق من الخلف فانفرد بالحارس الإيطالي سالفاتوري سيريجو وتابعها داخل المرمى (19)، وواصل سان جيرمان ضغطه الهجومي وكان قريباً من إدراك التعادل في أكثر من مناسبة خصوصاً تسديدتين للأرجنتيني ايزيكييل لافيتزي فوق (22 و25)، ثم رأسية لكافاني (29)، وتلقى اللاعب نفسه كرة رائعة من إبراهيموفيتش سددها بجوار القائم الأيمن (34).

ووسط الضغط الفرنسي، شن ريال مدريد هجمة سريعة وصلت فيها الكرة إلى رونالدو الذي هيأها إلى رورديجيز المنفرد بسيريجو فتابعها بيمناه لكنها ارتدت من القائم الأيمن (38). مع بداية الشوط الثاني، أجرى مدرب ريال مدريد الإيطالي كارلو أنشيلوتي 11 تغييراً، فيما قام مدرب باريس سان جيرمان لوران بلان بثلاثة تبديلات فقط، ورغم التغييرات الكثيرة التي أجراها ريال مدريد إلا أن الفريق ظل الأخطر وكان الأقرب إلى الهدف الثاني لولا أن التسديدة القوية التي اطلقها الدولي الفرنسي كريم بنزيمة، بيل الفارو موراتا، ارتطمت بالعارضة (53).

وكاد هيرفان اونجيندا، بديل بلاز ماتويدي، يسجل التعادل من عرضية جيريمي مينيز لكنه سدد الكرة ضعيفة بين يدي الحارس فرنانديز، بديل دييغو لوبيز (75)، وواصل باريس سان جرمان اهدار الفرص اثر انفراد اونجيندا (80) ورأسية ادريان رابيو، بديل الإيطالي ثياجو موتا (82).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا