• الأحد 02 جمادى الآخرة 1439هـ - 18 فبراير 2018م

المنافسة تحتدم على الصدارة اليوم

رئاسة الجهاز يكتسح «أبوظبي للموانئ» في افتتاح «حماة الوطن»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 يوليو 2013

محمد سيد أحمد (أبوظبي) - اكتسح فريق رئاسة الجهاز، منافسه فريق شركة أبوظبي للموانئ 4 ـ 1 في افتتاح خماسيات كرة القدم مساء أمس الأول بالمجمع الرياضي بالمعهد البترولي بمنطقة ساس النخل بأم النار، ضمن دورة حماة ازدهار الوطن الرياضية الرمضانية السادسة لخماسيات الكرة والطائرة لعام 2013.

سجل لفريق الجهاز عبدالله المرزوقي هدفين، وهدفاً لكل من راشد وطلال سالم، وللموانئ يوسف حبيني.

وفي المباراة الثانية، استطاع فريق حرس السواحل تحقيق الفوز على فريق شركة جاسكو بنتيجة المباراة الأولى نفسها، 4 ـ 1 أيضاً، سجل للسواحل نايف الحزوني هدفين وحميد امريس ونوفل درويش هدفين، ولجاسكو عادل الشباق، أدار مباريات الجولة الافتتاحية علي حمدان، سعيد راكان، خالد الجنيبي وسالم العامري في التسجيل.

وتستأنف مساء اليوم مباريات خماسيات كرة القدم بإقامة مباراتين، يتقابل في الأولى فريق رئاسة الجهاز الذي حقق فوزه الأول في الافتتاح مع مجموعة حرس السواحل الذي يسعى لتعزيز فوزه أيضاً في مواجهة ساخنة، وفي اللقاء الثاني، يلتقي فريقا جاسكو وأبوظبي للموانئ بحثاً عن الفوز الأول.

وفي منافسات الطائرة، يلتقي اليوم فريقا أدكو، أحد الفرق المرشحة بقيادة نجم فريق الجزيرة المخضرم فارس المزروعي، رئاسة الجهاز، وفي المباراة الثانية، يتقابل فريق مجموعة حرس السواحل وفريق جاسكو.

وافتتح عبد الله ناصر السويدي مدير عام شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك”، منافسات النسخة السادسة للبطولة نيابة عن راعي الدورة عبد المنعم سيف الكندي الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للعمليات البترولية البرية “أدكو”، وبحضور اللواء الركن طيار فارس خلف خلفان المزروعي رئيس جهاز حماية المنشآت الحيوية والسواحل، وبدأت مراسم الحفل الداخلي للدورة بالسلام الوطني للدولة وآيات مباركة من القرآن الكريم، بعدها أذن محمد خليفة شليويح القبيسي مدير دائرة الموارد البشرية في شركة “أدنوك”، رئيس لجنة الألعاب الفردية بمجلس أبوظبي الرياضي، بانطلاقة المنافسات، متمنياً التوفيق للمشاركين كافة في بطولتي خماسيات القدم والكرة الطائرة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا