• الاثنين 12 رمضان 1439هـ - 28 مايو 2018م

بدء جولة جديدة من محادثات «الشراكة عبر المحيط الهادئ»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 يوليو 2013

طوكيو ( د. ب. أ) - بدأت أمس في ماليزيا جولة جديدة من محادثات «الشراكة عبر المحيط الهادئ» التي ترمي إلى إقامة منطقة للتجارة الحرة تضم عددا كبيرا من الدول المطلة على المحيط الهادئ، في الوقت الذي لم تشارك فيه اليابان في هذه الجولة انتظارا لتصديق السلطات الأميركية على طلب طوكيو بالمشاركة.

وذكرت وكالة «كيودو» اليابانية للأنباء أن مشاركة طوكيو في محادثات «الشراكة عبر المحيط الهادئ» لن تتم قبل 23 يوليو الحالي عندما تنتهي السلطات الأميركية من التصديق على طلب اليابان للانضمام للمحادثات. يشار إلى أن الولايات المتحدة صاحبة أكبر اقتصاد في العالم، عضو رئيسي في هذه الشراكة. تستمر جولة محادثات الشراكة عبر المحيط الهادئ 11 يوما، وهي الجولة رقم 18.كانت حكومة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي أقرت في أبريل الماضي تشكيل فريق عمل لمفاوضات الانضمام إلى منطقة التجارة الحرة مع دول الشراكة عبر المحيط الهادئ. وأشارت «كيودو» إلى أن جلسة مجموعة العمل الخاصة بحرية الوصول إلى الأسواق في إطار محادثات الشراكة ستنتهي قبل انضمام اليابان إلى المحادثات رغم أن هذا الملف من الملفات الحيوية بالنسبة لطوكيو. وتستهدف المفاوضات إقامة منطقة تجارة حرة للدول المشاركة، بما يسهل حركة السلع والخدمات بين هذه الدول. وتضم مفاوضات الشراكة عبر المحيط الهادئ أستراليا والولايات المتحدة وبروناي وشيلي وكندا وماليزيا والمكسيك ونيوزيلندا وبيرو وسنغافورة وفيتنام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا