• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بمشاركة 279 لاعباً من 49 دولة

العرياني يضيف فضية وبرونزية لـ«البندقية» في مونديال كرواتيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 يوليو 2015

أوسييك (الاتحاد)

أضاف منتخبنا الوطني للرماية للمعاقين إنجازاً جديداً إلى سجله الحافل، خلال مشاركته الحالية في بطولة كأس العالم للرماية للمعاقين بمدينة أوسييك الكرواتية، التي تستمر حتى الخامس عشر من شهر يوليو الحالي والمؤهلة إلى دورة الألعاب البارالمبية بالبرازيل 2016 بعد أن حصد نجم منتخبنا عبد الله سلطان العرياني ميداليتين فضية وبرونزية في رماية البندقية.

وأكد عبد الله الكمالي رئيس الوفد المشارك في كأس العالم أن أداء رماة منتخبنا جاء قوياً، وأن عبد الله سلطان العرياني كان على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقه حيث كان قريباً من الميدالية الذهبية، منوهاً بأن رماتنا دون استثناء لديهم إصرار كبير على التأهل إلى الألعاب البارالمبية وتمثيل دولتنا الغالية في هذا المحفل العالمي خير تمثيل، لا سيما أن لديهم إمكانات فنية وبدنية هائلة وأصبحوا رقماً صعباً في جميع البطولات التي يشاركون بها.

وقال الكمالي: «منتخبنا سيختتم مشاركاته اليوم بخوض منافسات البندقية 50 متراً راقداً، وهي خاتمة المسابقات، فيما خاض المنتخب يوم أمس تصفيات المسابقة ذاتها بنجاح في ظل المشاركة الواسعة من الرياضيين بسبب قرب انتهاء البطولات المؤهلة للألعاب البارالمبية، التي بلغت 279 لاعباً ولاعبة مثلوا 49 دولة.

من جانبه، أرجع لؤي حسن النعيم مدير فريق فزاع للرماية الإنجاز إلى الرعاية والدعم الكبيرين اللذين يحظى بهما رماتنا من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وتوجيهات سموه بشأن الاهتمام بجميع شرائح المجتمع، فضلاً عن المتابعة المستمرة من الشيخ جمعة بن دلموك آل مكتوم رئيس فريق فزاع للرماية والدعم الكبير من مكتب سمو ولي العهد سهلا من مهمة رماتنا.

وقال النعيم: «استراتيجية الفريق تهدف إلى تأهيل أكبر عدد من رماتنا إلى المشاركة في الألعاب البارالمبية العام المقبل بالبرازيل وقد تحقق ذلك».

ويمثل منتخبنا في البطولة كل من عبدالله سلطان العرياني وعبدالله سيف العرياني وعبيد تعيب الدهماني وسيف محمد النعيمي وعبدالله محمد الأحبابي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا