• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

الإمارات تبحث مع استراليا في تأسيس مجلس مشترك لرجال الأعمال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 يوليو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

بحث محمد ثاني مرشد الرميثي رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة في الدولة رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي مع معالي عبيد الحيري الكتبي سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى أستراليا اقتراح تأسيس مجلس مشترك لرجال الأعمال في دولة الإمارات العربية المتحدة وأستراليا؛ بهدف تعزيز دور الشركات والمؤسسات في البلدين في دعم عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة والمستدامة في دولة الإمارات العربية المتحدة وبما يخدم أهدافها وخططها المستقبلية.

كما بحثا سبل تكثيف الجهود لتوسيع مجالات التعاون التجاري والاقتصادي، وبما يسهم في تنمية المبادلات التجارية وتنشيط الاتصالات بين رجال الأعمال في إمارة أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة وأستراليا في مختلف المجالات، وذلك في حضور محمد هلال المهيري مدير عام غرفة أبوظبي.

وقال محمد ثاني مرشد الرميثي، إن المؤسسات الرسمية والخاصة بذلت جهوداً طيبة خلال السنوات القليلة الماضية للتعريف بالفرص والإمكانات المتوافرة لدى الجانبين، مما أسهم وبصورة مباشرة في زيادة الاهتمام من قبل الشركات والمؤسسات والدوائر الرسمية، الراغبة في الاستفادة من هذه الفرص من خلال الزيارات التي تقوم بها وفود متخصصة وعالية المستوى لكلا البلدين، وكذلك ارتفاع عدد مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة الذين يزورون أستراليا ويقضون إجازاتهم فيها، بالإضافة إلى الارتفاع المتواصل بعدد الشركات الأسترالية والأستراليين العاملين بالدولة.

وأوضح الرميثي أن الطفرة الاقتصادية والعمرانية غير المسبوقة التي تشهدها إمارة أبوظبي التي تغطي القطاعات الاقتصادية والعمرانية والخدمية كافة، تفتح المجال واسعاً للشركات والمؤسسات الأسترالية لتعزيز تعاونها مع الشركات والمؤسسات في إمارة أبوظبي، من خلال تأسيس مشروعات مشتركة والشراكة في تنفيذ عدد من المشاريع العمرانية والعقارية المقررة في الإمارة بصورة خاصة ودولة الإمارات العربية المتحدة التي تشهد تحقيق معدلات نمو اقتصادي قوية ومتواصلة.

وأكد الرميثي أن غرفة أبوظبي وفي إطار جهودها لتعزيز بيئة العمل التنافسية للشركات والمؤسسات وللمستثمرين تعمل على كل ما من شأنه تمكين القطاع الخاص من النمو والازدهار، وهي على استعداد تام لوضع هذه الإمكانات وما تمتلكه من خبرات لخدمة رجال الأعمال والمستثمرين الأستراليين للعمل وإنشاء مشاريع والاستفادة من الفرص الاستثمارية الكبرى المتوافرة في إمارة أبوظبي.

وأوضح تقرير أصدرته غرفة تجارة وصناعة أبوظبي أن عدد الشركات الأسترالية المسجلة والعاملة في إمارة أبوظبي ارتفع بصورة ملحوظة خلال الأعوام القليلة الماضية، كما ارتفع عدد الشركات الإماراتية التي تستثمر في أستراليا بصورة ملحوظة أيضاً في قطاعات: بناء السفن والبتروكيماويات والسياحة والسفر والاتصالات والنفط والغاز والشحن وصناعة المواد الغذائية والقطاع المالي والمصرفي والعقارات ونقل الركاب والبضائع وصناعة الخزف والسيراميك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا