• الأحد 02 ذي القعدة 1439هـ - 15 يوليو 2018م

35 قتيلاً من الحركة في قصف جوي وسط البلاد

أفغانستان: مصرع 7 باشتباكات بين «داعش وطالبان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 نوفمبر 2017

كابول (وكالات)

أعلنت قيادة شرطة إقليم ننجارهار بشرق أفغانستان مقتل أربعة على الأقل من تنظيم (داعش) وثلاثة من طالبان، في أحدث قتال بين الجماعتين بالإقليم. وذكر المسؤولون المحليون أن القتال وقع قرب منطقة زاوا تانجاي بالإقليم أمس الأول. وأضافت الشرطة الإقليمية أن اثنين من طالبان واثنين آخرين من داعش أصيبوا خلال الاشتباكات.

ولم تعلق الجماعات المسلحة المناهضة للحكومة بعد على التقرير.

من جهة أخرى، ذكرت الشرطة الأفغانية أن 35 مسلحاً على الأقل من طالبان، من بينهم إحسان الله نائب حاكم طالبان في الظل، قتلوا الليلة قبل الماضية في قصف شنه سلاح الجو الأفغاني.

وقال رئيس شرطة إقليم كابيسا، وسط أفغانستان، عبد الرزاق يعقوب إن الهجوم وقع بقرية شالوتي بمنطقة تاجاب، عندما احتشد مسلحو طالبان، قبل تنفيذ هجوم على نقاط تفتيش تابعة للشرطة. وأكد العديد من السكان أيضاً أن طالبان تكبدت عدداً كبيراً من الضحايا في القصف الجوي.

وقال مسؤولون إن جنديين أفغانيين أصيبا في تفجير انتحاري أمس.

وأضاف المسؤولون أن المهاجم الانتحاري حاول دخول مركز للتنسيق الأمني تابع للقوات الأفغانية، ولكن تم رصده قبل أن يتمكن من الوصول إلى هدفه، بحسب قناة «تولو نيوز» الإخبارية الأفغانية.

وتابعوا أن الانتحاري، الذي كان يقود سيارة رباعية الدفع من طراز همفي، قام بتفجير العبوات الناسفة التي كانت بحوزته. وأسفر التفجير عن إصابة جنديين.

يأتي التفجير بعد انفجار كبير هز أمس الأول مدينة لاشكرجاه عاصمة إقليم هلمند، وأعلنت حركة طالبان المسؤولية عنه.