• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

في الهندسة ونظم المعلومات والتسويق

«اتصـالات» توفر وظائف للمـواطنيـن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 29 يناير 2018

أبوظبي(الاتحاد)

أعلنت شركة «اتصالات» أمس عن مشاركتها في معرض أبوظبي للتوظيف في دورته للعام الجاري التي تعقد في الفترة من 29 إلى 31 يناير 2018. في مركز أبوظبي للمؤتمرات والمعارض.

وتأتي مشاركة «اتصالات» هذا العام بفرص وظيفية للخريجين المواطنين في قطاعات الهندسة ونظم المعلومات، والتسويق والمبيعات والمالية.

وأكدت «اتصالات» أنها ستعقد مقابلات فورية لأوائل الخريجين في التخصصات المطلوبة داخل جناحها طيلة أيام المعرض، بهدف استقطاب أفضل الخرّيجين.

وقال يونس عبد العزيز النمر الرئيس التنفيذي للموارد البشرية في «اتصالات «:« إن الشركة تولي مسألة التوطين أهمية قصوى وحققت نتائج مرضية للغاية في نسب ومعدلات التوطين النوعي، حيث بلغت نحو 47%، بما يعد من أعلى النسب في القطاع التجاري في الدولة»، لافتا إلى حرص اتصالات على المشاركة الدورية في معارض التوظيف الرئيسة التي تقام في كافة أرجاء الدولة وخارجها للتعريف بالمؤسسة وفرص التطور فيها. ويبلغ عدد المواطنين العاملين في أقسام المبيعات والأعمال باتصالات 750 مواطناً، ويعمل أكثر من 905 إماراتيين في المجال الفني والتقني بنسبة تقارب 53% من إجمالي العاملين الفنيين بالشركة.

كما تبلغ نسبة المواطنات العاملات في الشركة 72% من إجمالي عدد الموظفات بعدد 744 مواطنة، وتعد هذه النسب من أعلى معدلات التوطين النوعي في القطاع التجاري في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتولي «اتصالات» اهتماماً بالغاً في تأهيل وتدريب كوادرها الوطنية من خلال الدورات والبرامج التدريبية المتخصصة، حيث قامت خلال عام 2017 بتدريب موظفيها في «أكاديمية اتصالات» وفي معاهد معتمدة مختلفة داخل الدولة وخارجها بإجمالي 50,000 يوم تدريبي للموظفين من خلال برامج تدريبية رائدة في كافة المجالات التقنية والإدارية كالتقنيات الرقمية المتطورة والحوسبة السحابية وشبكات الجيل الخامس ومعالجة البيانات الضخمة Big data وبرامج التميز في خدمة العملاء والمبيعات وغيرها من البرامج المتخصصة. كما طورت «اتصالات» أيضاً عدة برامج تأهيلية لخريجي الجامعات من المواطنين الملتحقين بالشركة تمتد على مدار 15 شهراً للتدرب على المهارات المطلوبة ضمن اختصاصاتهم، والتي تشمل الذكاء الاصطناعي وإدارة المشاريع وأخلاقيات العمل، بالإضافة إلى 10 دورات للتعلم الإلكتروني والتجريبي، فضلاً عن تعيين عدد من الموجّهين لمتابعتهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا