• الاثنين 10 جمادى الآخرة 1439هـ - 26 فبراير 2018م

«الأشعة التداخلية» يعالج 1700 مريض من دون جراحة

إنقاذ 100 مريض من بتر أقدامهم لإصابتهم بـ «الغرغرينا» في مستشفى العين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 15 يوليو 2013

محسن البوشي (العين) - نجح قسم الأشعة التداخلية بمستشفى العين، الذي تمتلكه وتتولى تشغيله شركة (صحة) في إنقاذ 100 مريض بالقدم السكرية، وتجنب وصول الى مرحلة “الغرغرينا” التي تتطلب بتر أقدامهم، وذلك من خلال استخدام تقنية طبية تقوم على توسعة الشريان من دون تدخل جراحي.

وقال الدكتور جمال القطيش، رئيس قسم الاشعة التشخيصية واستشاري الاشعة التداخلية بالمستشفى إن قسم طب الأشعة التداخلية والذي عالج أكثر1700 مريض يعانون مختلف الأمراض، يقوم على تشخيص وعلاج الأمراض من دون شقوق جراحية أو غرز أو تخدير عام.

وأضاف أن الاجراء الاشعاعي التداخلي يتم من خلال ثقب صغير لا يتجاوز حجمه رأس القلم يتم من خلاله إدخال قثطار أو بالون أو وسيلة العلاج الاشعاعي إلى المنطقة المصابة بالمرض، وأخذ عينة، أو إجراء علاج موضعي.

وأشار القطيش إلى أن هذا النجاح يعكس حجم النتائج المهمة التي حققها مستشفى العين الحكومي من أجل الارتقاء بمستوى الخدمات العلاجية والعناية الصحية والتي يستفيد منها أكثر من نصف مليون مريض سنويا .

وأكد أن الجهود التي يقوم بها الفريق الطبي متعدد التخصصات، والتي حقق من خلالها انجازات عديدة تضاف إلى سجل الإنجازات الطبية التي حققها المستشفى، وتمكن من خلالها من إنقاذ حياة العديد من المرضى وهو ما يدعو لمزيد من الشعور بالفخر والاعتزاز.

وتطرق القطيش إلى ميزة العلاج التداخلي الشعاعي بأنه يندرج ضمن عمليات اليوم الواحد، حيث يتم ادخال المريض إلى المستشفى في الصباح وبعد 6 ساعات يعود إلى منزله ويستطيع ممارسة نشاطه اليومي المعتاد خلال ثلاثة أيام لافتا إلى أن معظم عمليات الأشعة التداخلية تجري تحت التخدير الموضعي ومن دون إحداث شقوق كبيرة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا