• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تفاؤل بتوقيع اتفاق بين «5+1» وطهران قبل اختتام مفاوضات فيينا اليوم بصرف النظر عن النتائج

طهران تقبل «قيوداً» نووية وإعادة تصميم مفاعل أراك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 يوليو 2015

كريم ستار، وكالات (عواصم)

مازال الغموض يلف مصير المفاوضات النووية بين مجموعة «5+1» وإيران في فيينا أمس، حيث نقلت وكالة «أسوشييتد برس» عن دبلوماسيين قولهم أن «اتفاقاً» يجري إعداده وقد يتم توقيعه اليوم الاثنين التي أكد مصدر دبلوماسي غربي رفيع أنها ستكون اليوم الأخير للمفاوضات بصرف النظر عن نتيجتها.

وكشف رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي أن طهران قبلت «ببعض القيود» دون أن تؤثر على سير برنامجها النووي السلمي، وأنه يجري مراجعة نصوص الاتفاق للتأكد من مطابقتها للمفاوضات الشفهية، متحدثاً عن «دخول بلاده نادي الدول المستفيدة من التكنولوجيا النووية تجارياً». وفيما سارع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف للعودة إلى فيينا أمس بعد مباحثات هاتفية أجراها معه نظيره الأميركي جون كيري، أعلن الأخير أنه يأمل في أن تتوصل القوى العالمية الكبرى وإيران لاتفاق نووي، لكن لا تزال هناك بعض القضايا الصعبة، مبلغاً الصحفيين بقوله «أعتقد أننا بصدد اتخاذ قرارات حقيقية، لذا سأقول إنه مازال لدينا بعض الأشياء الصعبة لننجزها، فأنا مازلت متفائلاً». غير أن مسؤولاً أميركياً كبيراً شدد رداً على شائعات حول اتفاق وشيك «لم نصدر أبداً تكهنات حول توقيت أي شيء خلال هذه المفاوضات ولن نقوم بذلك الآن بالتأكيد، وخصوصاً حين لا تزال هناك مسائل أساسية عالقة».

وأكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أنه لا تمديد في المفاوضات النووية مع القوى العالمية، بينما نقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية عن الرئيس حسن روحاني أنه لا تزال هناك إجراءات أخرى يتعين اتخاذها في المفاوضات الجارية في فيينا لحل خلاف قائم منذ فترة طويلة حول البرنامج النووي الإيراني. وتابع روحاني للوكالة «قد يبدو أننا وصلنا لقمة الجبل. لكن كلا.. لا تزال هناك خطوات يجب اتخاذها..حتى لو فشلنا فلقد قمنا بواجبنا».

وكان وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أعرب في وقت سابق أمس، عن اعتقاده أن المفاوضات النووية دخلت «مرحلتها الأخيرة»، كما اعتبر عضو الوفد الإيراني علي رضا ميريوسفي أن التوصل إلى اتفاق بات «في متناول اليد» لكنه لا يزال يتطلب «إرادة سياسية».

وأبلغ صالحي قناة «الميادين» اللبنانية أمس، عن انتهاء المفاوضات التقنية حول برنامج النووي الإيراني، وأنه سيتم تشكيل فريق دولي بإدارة الصين لإعادة تصميم مفاعل «آراك»، وأن أي «دولة راغبة» يمكنها الانضمام إليه. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا