• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

هايدن: لا وجود رسمي للعراق وسوريا على الخريطة العربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 يوليو 2015

واشنطن (وكالات)

قال مايكل هايدن المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية «سي آي أيه» أمس الأول، إن العراق وسوريا لم يعد لهما أي وجود رسمي على خريطة الدول العربية.

وأكد في مقابلة مع صحفة لوفيجارو الفرنسية، أن العراق لم يعد موجودا ولا سوريا أيضاً، ولبنان دولة فاشلة تقريباً، ومن المرجح أن تكون ليبيا هكذا أيضاً، والحقيقية الآن هو «وجود شيء اسمه «داعش» و«القاعدة» والأكراد والسنة والشيعة والعلويين، في ما يسمى سابقا سوريا والعراق».

وأضاف هايدن أن اتفاقيات «سايكس بيكو» التي ظهر بمقتضاها هذان البلدان، لم تقسم المنطقة وفقا لواقعها الطائفي والعرقي، وإن المنطقة بما تشهده من أحداث عنف وحروب مأساوية، تتجه ذاتيا إلى الانقسام.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا