• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مآذن من بلادي

مسجد فاطمة بنت مبارك.. فخامة المعمار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 يوليو 2015

ماجد الحاج

ماجد الحاج (الشارقة)

يحتار الواصف في وصف مسجد الشيخة فاطمة بنت مبارك والذي اتخذ من مدينة محمد بن زايد في أبوظبي موقعا له.. هو مسجد لا تملك أمامه إلا أن تقف وتطلق العنان لخيالك في محاولة لانتقاء كلمات الإعجاب والإطراء التي تليق به، إنه تحفه معمارية تقودك إلى عقود مضت حيث البناء العباسي الذي ساد ومازال مصممو البناء يستلهمون طرزه حتى الآن، حيث استطاع معمار «مصمم» هذا المسجد إعادة تفسير الملوية الشهيرة التي أمر ببنائها الخليفة العباسي المتوكل بالله العام 852 ميلاديا 237 هـ حينما كانت سامراء عاصمة الخلافة العباسية، وما زالت ملوية سمراء واحدة من أروع وأقدم الآثار الإسلامية الباقية بطرازها المعماري المتفرد.

أما السقف في مسجد الشيخة فاطمة بنت مبارك فعالم آخر من الجمال، فالزائر له يستطيع أن يشاهد مزيجا من الحداثة في قبته الزجاجية ذات التصميم الأنيق والتي تقدم للناظر بناءً متقن الأركان.

أما داخل المسجد فمصلى الرجال الممتد بقطر 40 متراً بطراز أندلسي حيث الرواق الكبير والصحن الخارجي، وفي محاولة ناجحة منه استطاع مصمم هذا المسجد إيجاد تناغم رائع بين الطرز المعمارية الإسلامية المعروفة والطراز الحديث، ويتجلى ذلك تحديداً في الإنارة والمشربيات وتوزيع الآيات القرآنية وأسماء الله الحسنى التي تم نقشها بخط الثلث وبلون ذهبي معتق أبرز مزيد من التناغم مع المحراب الذي كسي برقائق ورقية من الذهب المعتق أضافت للمنبر الذي يقع بجواره مشهداً دل على حرفية الصانع، وطلي هذا المسجد باللون الأجري الجميل لتسافر معه بخيالك في رحلة إلى قصر الحمراء وجامع قرطبة الشهير ليضيف إلى هذا الوطن حباً جماً لبيوت الله.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا