• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

كتاب يثري المكتبة العربية

«الرياضة والمواطنة».. جديد الشريف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 يوليو 2015

دبي (الاتحاد)

أصدر الدكتور أحمد الشريف، نائب رئيس مجلس المديرين والمدير العام لهيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي، كتابه الجديد وعنوانه «الرياضة والمواطنة» ليضيف به مؤلفاً قيّماً يسهم في إثراء المكتبة العربية بما يتضمنه من معلومات وافرة تلم بالموضوع من جميع جوانبه.

ويتضمن كتاب الشريف- الحاصل على درجة الدكتوراه في الإدارة الرياضية في تقويم المنظمات الرياضية، علاوة على دبلوم إدارة المنظمات الرياضية من اللجنة الأولمبية الدولية- عرضاً شاملاً استهله بتوضيح مفهوم المواطنة، الذي شهد تطوراً اتخذ منحى العالمية ليضع مواصفات للمواطنة الدولية في القرن الحادي والعشرين، والمتمثلة في الاعتراف بوجود ثقافات مختلفة.

كما يلقي الكتاب الضوء على الدور الحيوي الذي تلعبه الرياضة في دعم السلام الدولي، ومشاركتها في إدارة الصراعات بطريقة اللاعنف، عبر ما تتسم به من فاعلية الارتباط بين الأفراد على المستوى الشخصي والاجتماعي، والمحلي والقومي والدولي.

ويشير المؤلف إلى التفاعلات الرياضية المحلية والدولية التي تحدثها الرياضة لتشكل ممارساتها ثقافة رياضية تقوم بدور محوري في ترسيخ مفاهيم الانتماء والمواطنة الصالحة متضمنة تفصيلاتها ومستوياتها التي تؤكد تعزيز قيم الولاء والانتماء لدى الممارسين للرياضة التي أصبحت ساحة تتسم بالحراك الاجتماعي، تحقق المساواة التامة بين جميع الرياضيين في الواجبات والحقوق التي تحددها قواعد التنافس الشريف.

وفي الجزء الثاني من الكتاب، تناول المؤلف الرياضة كبوابة للمواطنة بما تتيحه من فرص لمشاركات تنمي العلاقات والألفة الاجتماعية، وتقبل الرياضي لفكرة العمل الجماعي كفرد في الفريق، ليكتسب الفوائد العديدة التي تمنحها برامج التربية البدنية والرياضة للممارسين من القيم الإيجابية التي تساعده على التفاعل والتكيف مع مجتمعه.

وضمّن الشريف مؤلفه، نظريات عدة تنقل أحدث التوجهات العالمية في تعميق المواطنة لأكاديميين وخبراء عالميين في المجال، كما تطرق لدور كرة القدم في تعزيز القيم «نموذجاً»، باعتبارها اللعبة الشعبية الأولى، مبرزاً انفرادها عن غيرها من الألعاب بالشعبية الهائلة عالمياً، كما تناول العولمة وأثرها على الرياضة وما تشكله من تحديات للقيم الرياضية، وعلاقتها المتشابكة مع الرياضة بدرجة كبيرة، منوهاً بالتطور التكنولوجي وقوة الاتصال التي جعلت من الإعلام أحد أهم العوامل المؤثرة في الحراك الرياضي العالمي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا